النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: اللهم أجعل الأخرة أكبر همومنا

  1. #1
    عضو ماسي

    الصورة الرمزية الملكة اسماء ( ام محمد )
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    مُدن الحروف
    المشاركات
    9,731

    اللهم أجعل الأخرة أكبر همومنا

    قصه يرويها احد العمال اليمنيين بالسعوديه يقول

    أخذني كفيلي لتوزيع زكاة ماله
    ذهبنا إلى خط الساحل
    حيث القرى الفقيرة
    كانت الأموال موزعة في ظروف
    كل ظرف ف.يه 5000 ريال
    عندما خرجنا من إحدى القرى إلى خط جدة – جيزان
    وإذا برجل عجوز لكن شديد وصحته قوية
    عمره 70 سنه أو أكثر
    يمشي على الخط العام
    قال صديقى:
    هذا وش يسوى في هذا المكان
    في هذا الوقت في الصحراء؟
    قال السوّاق: أكيد يماني داخل تهريب
    وقفنا عند الرجّال وسلّمنا عليه
    من وين الأخ؟
    قال: من اليمن
    وين رايح؟ قال:
    مشتاق إلى بيت الله
    قلنا له: داخل نظامي؟
    قال: لا والله تهريب
    ليش ما دخلت نظامي؟
    قال: لازم ادفع 2000 ريال تأمين
    وأنا ما عندي إلا 200 ريال
    ركبت ب 100 ريال وباقي 100 ريال
    صديقى: طيب يا عم
    كم لك وأنت تمشي؟ قال: 6 أيام
    أنت: فاطر؟
    قال: لا صائم
    صديقى: طيّب أنت تجاوزت
    على أكثر من 5 نقاط تفتيش أمنية
    كيف تجاوزتها؟
    قال: والله الذي لا اله إلا هو
    آني أمر من عندهم وما في احد كلّمني
    أنا: أنت جاي تشتغل؟
    قال: لا والله أنا جاي
    مشتاق إلى بيت الله
    أبغي أسوّي عمرة
    رايح مكة
    صديقى: الدوريات ما قبضوا عليك
    وأنت ماشي في الخط؟
    قال: قبل نصف ساعة مسكتني دورية
    قبل مسافة 50 كلم وجابتنى عند القسم
    على بعد 1 كلم من هنا لكن سألوني وين رايح
    وحلفت لهم بالله
    أنى ابغي بيت الله وأطلقوا سراحي
    قلت في نفسي سبحان الله ربى
    جهز لك رجال الأمن ينقلونك بسرعة
    إلى هذا المكان حتى
    ييسر الله لك قام صديقى وأعطاه ظرفين وقال:
    خذ هذه زكاة المال
    أخذها الرجال وقال: جزاكم الله خير
    طبعا هو ما يدري كم المبلغ
    إلّي في كل ظرف
    فسألته: أنت تعرف العملة السعودية؟
    قال: نعم
    قلت طيب افتح الظرف وخبي الفلوس في حزامك لا تضيع
    فك الظرفين يوم شاف الفلوس 10000 ريال طالع فينا
    وقال: هذى كلها لي؟
    قلنا: نعم لك
    الرجال سقط في السيارة
    في حاله إغماء
    نزلنا من السيارة
    وجلسنا نرشه بالماء
    وهو يصيح: هذه الفلوس كلها لي
    هذه الفلوس كلها لي
    وجلس يبكى بكاء, يبكي الحجر
    المهم صديقي قال: خلونا نوصله معنا قدام شوي
    وطلع معانا في السيارة وبعد ما استراح الرجال شوي
    سألته: يا عم ليش
    ها البكاء الشديد؟
    قال أنا عندي بيت في اليمن
    وعندي قطعة أرض جنب البيت
    وهبتها لله
    وبنينا عليها مسجد أنا وعيالي من الحجر والطين
    المسجد خلص من البناء
    لكن كان باقي الفرش
    وأشياء بسيطة
    وكنت جالس أفكر
    كيف افرش هذا المسجد
    صراحة كلنا بكينا بكاء عجيب
    وتذكرت قول النبي
    صلى الله عليه وسلم
    من كان همّه الآخرة
    جلبت له الدنيا بحذافيرها
    وقوله صلى الله عليه وسلم:
    من كانت الآخرة همه
    جعل الله غناه في قلبه
    وجمع له شمله
    وأتته الدنيا وهى راغمة
    ومن كانت الدنيا همه
    جعل الله فقره بين عينيه
    وفرق عليه شمله
    ولم يأته من الدنيا إلا ما قُدّر له
    عندها أشرت لصديقى
    أن يعطيه زيادة
    فأعطاه ظرفين زيادة
    ليصبح المبلغ 20000 ريال
    وقبل أن ينزل الرجل من السيارة
    كان يتمتم ويدعو وهو يبكي



    وتذكرت حديث الحبيب النبي صلى الله عليه وسلم:
    لو أنكم تتوكلون على الله
    حق توكله
    لرزقكم كما يرزق الطير
    تغدو خماصاً وتروح بطاناً





    °🔃➰●°●➰°🔃°

  2. #2
    فخر المنتديات
    الصورة الرمزية النور محمد يوسف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    قرية أم تريبات
    المشاركات
    1,040
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الملكة اسماء ( ام محمد ) مشاهدة المشاركة
    قصه يرويها احد العمال اليمنيين بالسعوديه يقول

    أخذني كفيلي لتوزيع زكاة ماله
    ذهبنا إلى خط الساحل
    حيث القرى الفقيرة
    كانت الأموال موزعة في ظروف
    كل ظرف ف.يه 5000 ريال
    عندما خرجنا من إحدى القرى إلى خط جدة – جيزان
    وإذا برجل عجوز لكن شديد وصحته قوية
    عمره 70 سنه أو أكثر
    يمشي على الخط العام
    قال صديقى:
    هذا وش يسوى في هذا المكان
    في هذا الوقت في الصحراء؟
    قال السوّاق: أكيد يماني داخل تهريب
    وقفنا عند الرجّال وسلّمنا عليه
    من وين الأخ؟
    قال: من اليمن
    وين رايح؟ قال:
    مشتاق إلى بيت الله
    قلنا له: داخل نظامي؟
    قال: لا والله تهريب
    ليش ما دخلت نظامي؟
    قال: لازم ادفع 2000 ريال تأمين
    وأنا ما عندي إلا 200 ريال
    ركبت ب 100 ريال وباقي 100 ريال
    صديقى: طيب يا عم
    كم لك وأنت تمشي؟ قال: 6 أيام
    أنت: فاطر؟
    قال: لا صائم
    صديقى: طيّب أنت تجاوزت
    على أكثر من 5 نقاط تفتيش أمنية
    كيف تجاوزتها؟
    قال: والله الذي لا اله إلا هو
    آني أمر من عندهم وما في احد كلّمني
    أنا: أنت جاي تشتغل؟
    قال: لا والله أنا جاي
    مشتاق إلى بيت الله
    أبغي أسوّي عمرة
    رايح مكة
    صديقى: الدوريات ما قبضوا عليك
    وأنت ماشي في الخط؟
    قال: قبل نصف ساعة مسكتني دورية
    قبل مسافة 50 كلم وجابتنى عند القسم
    على بعد 1 كلم من هنا لكن سألوني وين رايح
    وحلفت لهم بالله
    أنى ابغي بيت الله وأطلقوا سراحي
    قلت في نفسي سبحان الله ربى
    جهز لك رجال الأمن ينقلونك بسرعة
    إلى هذا المكان حتى
    ييسر الله لك قام صديقى وأعطاه ظرفين وقال:
    خذ هذه زكاة المال
    أخذها الرجال وقال: جزاكم الله خير
    طبعا هو ما يدري كم المبلغ
    إلّي في كل ظرف
    فسألته: أنت تعرف العملة السعودية؟
    قال: نعم
    قلت طيب افتح الظرف وخبي الفلوس في حزامك لا تضيع
    فك الظرفين يوم شاف الفلوس 10000 ريال طالع فينا
    وقال: هذى كلها لي؟
    قلنا: نعم لك
    الرجال سقط في السيارة
    في حاله إغماء
    نزلنا من السيارة
    وجلسنا نرشه بالماء
    وهو يصيح: هذه الفلوس كلها لي
    هذه الفلوس كلها لي
    وجلس يبكى بكاء, يبكي الحجر
    المهم صديقي قال: خلونا نوصله معنا قدام شوي
    وطلع معانا في السيارة وبعد ما استراح الرجال شوي
    سألته: يا عم ليش
    ها البكاء الشديد؟
    قال أنا عندي بيت في اليمن
    وعندي قطعة أرض جنب البيت
    وهبتها لله
    وبنينا عليها مسجد أنا وعيالي من الحجر والطين
    المسجد خلص من البناء
    لكن كان باقي الفرش
    وأشياء بسيطة
    وكنت جالس أفكر
    كيف افرش هذا المسجد
    صراحة كلنا بكينا بكاء عجيب
    وتذكرت قول النبي
    صلى الله عليه وسلم
    من كان همّه الآخرة
    جلبت له الدنيا بحذافيرها
    وقوله صلى الله عليه وسلم:
    من كانت الآخرة همه
    جعل الله غناه في قلبه
    وجمع له شمله
    وأتته الدنيا وهى راغمة
    ومن كانت الدنيا همه
    جعل الله فقره بين عينيه
    وفرق عليه شمله
    ولم يأته من الدنيا إلا ما قُدّر له
    عندها أشرت لصديقى
    أن يعطيه زيادة
    فأعطاه ظرفين زيادة
    ليصبح المبلغ 20000 ريال
    وقبل أن ينزل الرجل من السيارة
    كان يتمتم ويدعو وهو يبكي



    وتذكرت حديث الحبيب النبي صلى الله عليه وسلم:
    لو أنكم تتوكلون على الله
    حق توكله
    لرزقكم كما يرزق الطير
    تغدو خماصاً وتروح بطاناً


    °🔃➰●°●➰°🔃°
    الملكة اسماء ام محمد لك التحية وفعلا نحن نحتاج لمثل هذه الاتكاءة بعد صلاة الجمعة وفي كل الاوقات .... وفقك الله وسدد على طريق الخير خُطاك .... فالخير موجود في امة محمد الى يوم الدين ....
    هذا الشعب السعودي ما قصَّر أبدا ونحن نرى مثل هذا العمل يوميا في الاحياء الفقيرة في الرياض أما في رمضان فتكاد تقول ان الكرم ما خلق الا هنا وما الصدقات الا هنا وهذا جانب ولكني اعرف ان هناك عمارات بالكامل مبنية على أنها وقف للمساكين وهناك رواتب دورية توزع على المساكين خلافا لديوان الضمان الاجتماعي الرسمي الحكومي ورايت بام عيني صفوفا طويلة سالت عن احداها فقالوا لي هؤلاء ياتون كل يوم يأخذون عشرة ريالات حق الفطور فذهبت ذات مرة لاستكشف الامر فوجدته تاجرا عاديا يقف الناس عند باب متجره كل يوم حتى يكتمل توزيع الفلوس على كل من يقف في الصف وكان واحدا منهم هو يوسف العطير هذا الرجل الذي فاجأني مرات كثيرة وكانت احداها أننا في غمرة الحزن ونحن نقبر أخي سعد في مقبرة العود بالرياض فاذا برجل سعودي داخل القبر يحفر والعرق يتصبب منه كانت دهشتي كبيرة عندما عرفت انه هو يوسف العطير فأمثال هؤلاء كثيرون وتعالوا فقط ننظر كم من مسجد بني في السودان على ايدي الخيرين من السعوديين ولذلك أتوقع ان تظل السعودية بهذا الالق على الدوام ما دام فيها امثال هؤلاء ....ونحن شعب السودان يجب ان نحفظ لهم هذا الجميل ... ففي منطقتنا اكثر من مسجد بنوه من حر مالهم صدقة جارية ولكننا لم نسمع ان هناك مسجد بناه عراقيون او ليبيون او او ...دول البترول تلك ولكننا نسأل الله ان يغنينا ويزيدهم من نعيمه وان يتذكروا فقط ان اخوانهم في السودان لن ينسوا ابدا يدا امتدت اليهم في ساعة ضيق
    كل ما نراه عظيما في الحياة بدا بفكرة

  3. #3
    عضو ماسي

    الصورة الرمزية الملكة اسماء ( ام محمد )
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    مُدن الحروف
    المشاركات
    9,731
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة النور محمد يوسف مشاهدة المشاركة
    الملكة اسماء ام محمد لك التحية وفعلا نحن نحتاج لمثل هذه الاتكاءة بعد صلاة الجمعة وفي كل الاوقات .... وفقك الله وسدد على طريق الخير خُطاك .... فالخير موجود في امة محمد الى يوم الدين ....


    .ونحن شعب السودان يجب ان نحفظ لهم هذا الجميل ... ففي منطقتنا اكثر من مسجد بنوه من حر مالهم صدقة جارية ولكننا لم نسمع ان هناك مسجد بناه عراقيون او ليبيون او او ...دول البترول تلك ولكننا نسأل الله ان يغنينا ويزيدهم من نعيمه وان يتذكروا فقط ان اخوانهم في السودان لن ينسوا ابدا يدا امتدت اليهم في ساعة ضيق
    نعم استاذي فلاتزال الدنيا بخير

    ولايزال هناك من جعل الله همه الاخرة اسال الله ان نكون منهم

    سعيدة باضافتك التي زادت الموضوع ثراء و فائدة

    فلك جزيل الشكر والعرفان

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •