صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 51 إلى 75 من 79

الموضوع: مسلسل "سودنة"

     
  1. #51
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    قراءات القرآن وصلتنا من الأندلس، و أقول من الأندلس لمتاخمتها لشمال غرب أفريقيا و التي تمثل بلادنا جسر التواصل ما بينها و بين المشرق العربي..
    ولغتنا السائدة في هذا الصقع مشتركة و نمت أطرافها من بعضها البعض فمثلاً كلمة علوة وهي اسم لإقليم سوبا وماحولها، وجدت في الآثار المروية القديمة
    و لها نفس المدلول وهي الأرض الصعيدة، هنا يوجد الشبه اللغوي، و أذكر عندما كان مستر هيكوك أحد الاساتذة الذين درَّسوا في جامعة الخرطوم كان قارئاً
    حجيداً للحروف المروية و كان يشاطرني الاعتقادب أن الصلة قوية جد بين بلدنا و بين الأصول الحميرية القديمة، و الواقع أن نوعاً من العنصرية جعل يحول بين
    العلم و العلماء و بين تتبع تاريخ بلادنا هذه و التي ابتدأت التهميش يطالها منذ حوالي القرن السادس قبل الميلاد، و ذلك للأسف بسسب سواد السحنة و هو
    لون يعد منتقصاً و أهله مطعون في نسبهم. و بلادنا على قدمها أخذ الناس عربهم و عجمهم ينكرون عليها هويتها رغم قرب الصلة بين بلادنا و بين الشاطيء
    الشرقي و التبادل كان و ظل مستمر اًحتى بعد الأسلام لردح من الزمان إذ إن ابن بطوطة عندما جاء شاطيء الأحمر و جد بني كاهل و قبائل البجة متصاهرين
    مع أهل مكة و ناشئةٌ بينهم صلات و اشجة.و لكن تلاشى ذكر هذه البلاد رغم أن لها حضارةً ضاربةً بأطنابها في جذور القدم و أشواق معلق قلبها بأسباب السماء.
    البرتغاليون هموا بفتح شاطيء البحر الأحمر ليهاجموا الحجاز. رينودي شاتلون قائد صليبي كان من أشد الناس عداوة للمسلمين .جهز أسطولاً حربياً ليغزوا
    به سواكن لكي يتخذ منها رأساً للبر يشن منه هجوماً برمائياً على جدة و من ثم على مكة، لو لا أن للبيت رب يحميه، و قد خُذل حينئذٍ و جُدع أنفه في معركة
    حطين بسيف صلاح الدين الأيوبي. فهذا الإقليم ظل مهما ومع ذلك ظل يهمش و لم يُنزل منزلته المستحقة.و لا بأس أن ننوه إلى أن الشعر العربي في الجاهلية
    و حتى أوائل صدر الإسلام لم يتطرق لذكر الخدود الموردة في نظم النسيب إلا بعدما دخل العرب مع أهل هذه البلاد في صلات ثم تنوسيت كلما تطاول بها العمر.
    و في القرن العاشر و الحادي عشر الهجري كانت ازدهرت حضارة في تمبكتو موجودة آثارها إلى يومنا هذا، و لكنك قل أن تجد من يرفع لها ذكراً بين العرب أو المسلمين .

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 25-02-2014 الساعة 10:50 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  2.  
  3. #52
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802


    د. بركات موسى الحواتي توجه للبروف عبد الله الطيب بالسؤال التالي:-
    تحدث الاستاذ أحمد سليمان المحامي في مقالات عدة عن توت عنخ امونوكيلوباترا، ثم ذكر حديثا عن زوجة سيدنا موسى وأن اسمها سفورة،
    وخلال بحثه لم يجد هذا الاسم إلا بين قبائل المحس و النوبة. ثانيا السيدة هاجر عندما أشتد بابنها العطش واخذت تهرول بين الصفا و المروة
    ونبع الماء وخشيت ألا يروى إبنها و أخذت تصيح على الماء سم ... سم ... سم و هذه بلغة النوبة معناها أهدأ... أهدأ.. أهدأ نرجو من أستاذنا
    أن يعلق على هذا من ناحية سم... سم...سم بلغتهم أهدأ...أهدأ...أهدأ و تحولت الى زمزم.... و سفورة و شكراً .

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 16-03-2014 الساعة 01:56 AM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  4.  
  5. #53
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    البروفسور : عبد الله الطيب جاوب قائلاً :-
    هذه تأويلات أنا لا أستطيع أن أثبتها أو أدفعها، كل الذي أستطيع أن أقوله أن العهد القديم يذكر أن أمرأة موسى عليه السلام كانت كوشية،
    والكوشية هذهقد تكون محسية، أو قد تكون جعلية، أو قد تكون شكرية، وقد تكون بجاوية، والارجح أنتكون بجاوية لان موسى عليه السلام دعى
    فرعون الي الدين، فرعون الذي دعاه موسى كان حاكما في جهة الاقصر، و المكان الذي توجه اليه للقائه ينبغي أن يكون على جبال البحرالاحمر و
    هذه لا يسكنها المحس، و ربما األحري أن يسكنها البجة. و هذا ظن و تخمين ليس وراءه طائل،الذي وراءه طائل أنه تزوج أمرأة كوشية، وكوش
    هذه أمة قد خلت ولاندري على وجه الذقة ماذا كانوا، لكن أهل هذه البلاد كانوا يسمون بكوش و لكن لا يُستنتج من ذلك أنهم نفس الذين
    لا يزالون يسكنونها، و أن كانت الأشكال نفسها تشبه الأشكال الموجودة الآن.

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 03-11-2014 الساعة 01:34 AM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  6.  
  7. #54
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    و عليه ، تبقى مسألة زمزم.. أنت تريد أن تجعل نسب هاجر إلى أصول نوبية، و إذا أردت ذلك ، فيجوز و ليس هذا ببعيد
    لأن هاجر أهداها ملك مصر لسيدنا ابراهيم فيجوز أن تكون أستُعْبدت و أُهديت، و أن الذي في الخبر أنها كانت جارية لسارة
    فهل كانت جارية نوبية، أو جارية من غير ذلك الله تعالى يعلم.. انتهى كلام البروف عن عروبة السودان.

    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  8.  
  9. #55
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    تخريمة بسيطة مع المصريين:-
    مما استوقفني في هذا الباب أن إخوتنا في شمال الوادي
    يزاحموننا كما نزاحمهم إلى أي أثر واردٍ عن النبي صلى الله عليه و سلم
    و عن سلفنا الصالح و يجتهدون في تأويله لصالح عروبتهم .و تحضرني بالمناسبة
    طرفة لأحد مشايخ السعودية أن شجاراً وقع أمامه بين مصري يحمل (شاكوشاً) يريد
    أن يفتح بهانافوخ واحد سوداني خطف بدوره زردية يريد أن ينتزع بها (أضان) المصري
    . يقول الشيخ: فجذبت إلي المصري متظاهراً بمناصرته وقلت:
    - يا زول ، أما سمعت ماذا قال النبي صلى الله عليه و سلم عن المصريين؟!
    هنا نظر المصري في وجهي بشغف ، متناسياً أمر الشجار و قال:
    - و مال قال إيه يا سيدنا الشيخ؟!
    - قال صلى الله عليه و سلم (إذا افتتحتم مصر فاستوصوا بأهلها خيراً فإن لهم ذمة و رحماً)
    فالرحم باعتبار السيدة هاجر، و الذمة باعتبار سيدنا إبراهيم عليه السلام).
    فكاد المصري يطير فرحاً و قال:
    - ياااااه و الله دا يكون أحلى حديث قالوا سيدنا النبي ثم رمى الشاكوش و راح يبوس رأس
    أخيه السوداني ، و الذي ناداني بدوره :
    -يا شيخ عليك الله ما عندك لينا حاجة ظريفة كدا للنبي يكون جايب فيها سيرة أخوانك الزيلان؟!

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 17-08-2015 الساعة 10:28 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  10.  
  11. #56
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802



    خميرة .. سودنة
    من ذاكرة التاريخ التي لا تُمحي
    هذه شهادة بحق قوات شعبنا الباسلة
    و عمالقة جندنا الأشاوث، إذ يحكي الراوي ويقاول:
    عندما حشد الرئيس العراقي أسبق الأسبق/عبد الكريم قاسم
    جيوشه في أوائل ستينات القرن الماضي لضم مشيخة الكويت
    على أنها المحافظة رقم (19) ضمن تراب بلاد ما بين الرافدين،
    مهدداً بذلك تماسك لحمة النسج المهلهل أصلاً لجامعة الدول العربية
    و التي كانت آنذاك غلى حد ما أقوى شكيمة و أمضى عزيمة بحيث أرسلت
    قوة عربية مشتركة ضاربة لفض الاشتباك وحفظ ماء الوجه بين جارتين شقيقتين.
    ضمت في ألويتها كتيبة كانت صفوةً من صقور الجديان من حقدة مهيرة بت عبود
    و بنونة بت المك. ليرفعو اسمنا عالياً خفاقاً هناك. وبعد أن أنهوا مهمتهم واصطفوا
    على أرض الميدان ليسقلوا طائرتهم عائدين،، إذا باحد أمراء عائلة الصباح الحامة هناك
    يتقدم ليسلم كل واحد منهم مظورفاً ضخماً محشواً الهدايا الثمينة من أموال وساعاات فاخرة.
    تمجلبها لهم خصيصاً من ارقى و أفخم بيوتات الموضة. وكان اللواء أ.ح / صديق الزئبق قائم
    مقام لتلك المفرزة ، و الذي وقف يراقب ذاك الموقف بكل حزْمٍ.. ثم ما أن فرغ الناس من تسليم
    و تسلم الهدايا حتى صاح بفصيله:طابور، صفا! انتباه! عسكري! أرضاً مظروف! فسرعان ما
    نفذوا جميعهم أوامره كلمح البصر بوضع مظاريفهم على الأرض، دومنا أي اعتراض أو تذمر.
    ثم عاد صوت اللواء الزئبق مزمجراً أن: إلى اليمين دور! ثم: أن: مععععتدل مااااارش!!
    تاركين كل من شهد هذا الموقف مشدوهاً!! إذ كانت تلك رسالة عملية بليغة أراد سعادة/
    اللواء نقلها لأشقائنا العرب مفادها: ألا شكر و مال على واجب فنحن لسنا مرتزقة.
    كان ذاك واحداً من شواهدَ لا تحصى على نزاهة أبنائنا و كان كل منهم بحجم
    سفارة تمشي على قديمن بل كان أمة فتية و شعب طيب الأعراق.الأمر
    الذي حدى بأمير الكويت أنذاك أن يجهش بالبكاء لمَّا عرض عليه
    فلم يصور المشهد،ومن ثم لينتقي بنفسه نفراً من هؤلاء الضباط
    لوضع اللبنة الأولى لأول كلية حربية بدولة الكويت.
    كان على رأسهم اللواء الزئبق نفسه و معه
    العميد وقتها/ مزمل سليمان غندور
    الرائد/عمر محمد الطيب
    .


    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 03-11-2014 الساعة 07:37 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  12.  
  13. #57
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    [FONT=pt bold heading]


    خمييرة سوودنة
    نوبة الشمال و الجبال!
    بالعودة إلى حديثنا حول أصول
    الثقافة السودانية للبروف الراحل المقيم/
    عبد الله الطيب رحمه الله، هناك حدث هام حدث
    في السودان في منطقة النوبة في قديم الازمان هو
    هجرة قبائل نوبية من الشمال الي جبال النوبة بكردفان
    النوبة، لم نجد أيَ ذكرِ لذلك التاريخ لماذا هاجروا؟ متى
    هاجروا؟ و ما هي الطرق التي سلكوها إليها؟ علماً أن هناك
    تشابهاً ملفتاً للغاية جداً في اللغة و الشلوخ بين تلك القبائل و بين
    أخرى . فنجد في المحس و دنقلا مثلاً هنالك ألفاظ مختلفة مع بعض
    التحريف متشابهة. فمثلاً (كج) في الشمال تعني الحصان، و هناك
    يقولون (كوج) و أيضاً تعني الحصان.و (حبيب سرنوب) برطانة
    الدناقلة (سوار الدهب) و كوكو تعني في دنقلا أسد.يقول عبد الله
    الطيب: فلم ننلحظ في التاريخ و لا في الكتب ذكراً لهذا الحدث
    الهاملكن مسألة اللغات تنبه الناس في تشابهها منذ زمن
    بعيد.و هو أمر بحتاج بحثاُ عميقاً، لأن بعض هذا التشابه
    قد قلته القوافل التجارية و بعضه قد يكون في أصول
    اللغات لكون الناس بشرٌ و أصول لغاتهم
    متقاربة. فمثلاً لفظتا (أبو) و (أم)
    موجودان في كل اللغات.




    [
    /FONT]،

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 03-11-2014 الساعة 07:52 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  14.  
  15. #58
    وسام التميز الثقافي

    Array
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    الدولة
    أم درمان / الثورة
    المشاركات
    528

    يمسيك ربي بالخير أستاذي القامة .

    لِم كلّما أوغلت في عينيك يقتلني الظمأ
  16.  
  17. #59
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار مشاهدة المشاركة
    يمسيك ربي بالخير أستاذي القامة .
    [color=""]
    جئت أخيراً أخي،
    و لعلك لست بآخر،
    و لكن كعاتدك لا تأتي
    إلا فائضاً كمزن هتون منهمر..
    أو كسيل غزير من بطن وادٍ منحدر..
    إذ تعلو محياك طلةٌ كما بدر التمام في ليلة
    خامس عشر..تفوح منك أنفاس الرضا كخاتمات
    المسك مشبعات برصين المعاني معتقاً بحلاوة
    كبوح الصبايا في مرقة عصر.. و أظن أول قاسم
    مشترك أعظم لاحظته بيننا هو رهافة الحس
    الوديع و قرب الدمعة الفوق الرموش،،
    مكبوتة بي حسرة و ضياع..و رعشة
    الكف الخضيب..مقرونة بي نظرة
    ودااااععععع .. جابو القدر في
    سكتي.. على حافة
    وتر مشدود.
    *********
    [/color

    هذا ليس بنظم شاعر
    و لا برطمة كاهن و لا هترشة مجانين
    بقدرما هو إحساس حثيث و شعور دفين
    يظل يعتريني، و شوق دفيق يتلبسني كالمس
    من عرصات التجلي،كلما لقيت من يجاذبني طرفي
    حديث مباح عن أيامٍ قد خلت و أصبح لونها مائياً لا يكاد
    يتراءى بعين مجردة إلا كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماءاً،
    حتى إذا دنا منه لم يجده شيئاً.أمامنا حاضرٌ له شنة و رنة
    و به الكثير المثير من آيات الجمال.و لكن هذا لا يمنع من
    و جود بعض الثقوب التى تشوه قشابة ثوبه و هي ثقوب
    بحاجة لنتعاهدها بالرفاية و الرتق بخيوط من نسيج
    الماضى ليبقى الحاضر قابلاً للهضم أيضاً. و بما أن
    اليوم شبل من سلالة الأمس، فإن كان الأمس
    كما ندَّعيه جميلاً فليس لزاماًأن نصنع حاضرنا
    ليأتي مشابهاً لأبيه كنسخة كربونية،
    بحجة أن من شابه أباه ما ظلم.
    ****************

    مادفعني لنبش هذا البوست
    القديم المعتق(خميرة سودنة)
    ليس لكوني سريالياً مشبع بجينات رجعية
    تشدني قسراً إلى الماضى، بقدرما هي رغبة
    لحقن حاضرنا بشحنة حياة. لكون هذا الكون فسيح،
    و أرض الله واسعة. و فرص السعي لكل ما هو جديدحميد
    طاقات متجددة بلا حدود.لست من دعاة أن نسجن نفوسنا في
    شق ضب، نعض على الأنامل من الغيظ، أو نحك جلودنا بحثاً عن
    لذة أو نطوي ضلوعنا على ثأر. أو نثرثر كنوع من المضمضة من طول
    السكوت. لِمَ نسلم رقابنا عبيداً لآلية الروتين و أمهاتنا قد و لدننا أحراراً.
    إن نفوسنا هيالمعاقل المثلى للثوران و التغيير و ترويضها هو المنطلق لتدبر
    أمورنا في كل شيء؛ لا بشقشقة الشعارات و لا بطنطنة الهتافات، فليوطن كل
    منا نفسه و لنقاوم ما نحب ..و لنمارس ما نكره.. وتلك قمة الذكاء الاجتماعي.
    لأن القشة في البحر يسوقها التيار والغصن على الشجر تهزه الريح ؛ عدا أنت
    وأنا وحدنا من تحركنا الإرادة بقوة دفع رباعي ذاتية العزم؛ لكون رضا الضمير
    مستحيلاً؛ و لعله حين يخيل إليك أن رأيت أنياب ضميرك بارزةً ذات يوم،
    فلا يغرنك أنها ابتسامة الرضا؛ و إنما في الحقيقة قد يكون مات كمداً
    وهو غير راض عنك. إذاً، فلا تهدر دموعك و لا شيء يستحق منك
    البكاء، لا فقرك و لا فشلك و لا تخلفك و لا مرضك..فكلها
    عوارض تغدو و تروح . إنما الخطيئة التي توجب قرع
    سن الندامة ،هي شقة البعد عن ربك؛ و أنما
    الهجرة التي ينبغي أن تشد إليها الرحال
    هي هجرُك المعاصي مرةً و إلى الأبد.!

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 04-11-2014 الساعة 09:04 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  18.  
  19. #60
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802


    [FONT=Arial Black]

    في مداخلة للسيد/
    أحمد زين العابدين عمر:
    أثناء ندوة للبروف/ عبد الله الطيب
    حول: أصول الثقافة السودانية حيث سأل
    و قال:قرأت عن تاريخ اليهود بأن قبائل نوبية شرسة
    جداً كانت تغير على مصر مماحدا بفرعونها للدفع ببني
    إسرائيل كدرع واقٍ لحدوده الجنوبية.لذا نجد اسماء أهل هذه
    البقعة أغلبها مستقاة من أسفار العهد القديم كأسماء داؤؤد و
    سليمانو إبراهيم و حتى مدينة (عَبْري) قيل هي من (عِيْري).
    فما مدى صحة ذلك؟ . والنقطة الثانية هي: يُقال إن
    أهلنا اللحويين في شرقي بلادنا هم بدو من
    جزيرة العرب و قد نزحوا قديماً إلى هنا
    طلباً للماء و الكلأ. ليس إلا.
    ***************
    رد البروف/ عبدالله الطيب بقوله
    الهجرات من جزيرة العرب إلى هنا و كذا غلبة
    بنت عدنان على لسان أمهاتنا مسألة لا يكاد يتجادل
    حول صحتها اثنان أو يتناطح عنزان . و قد سبق ذلك دخول
    الأسلام نفسه. ففي قاموس المنجد لفظة (دود) عربية قديمة منذ
    عهد امرؤ القيس و هي تعني أسد أو سبع شرس و كلَ ذي فك مفترس
    و هي مستعملة لدينا بنفس المعنى حتى في غرب السودان، وأحيان تطلق
    على التمساح عندنا فاللغة العربية قديمة جد في هذا البلد، و راجح الظن أنها
    لم تعبر البحر إلينا، بل بعضها ربما كان هنا أصلاً، و بعضها عبر البحر حيث
    أثر و تأثر بلغاتنا المحلية و هذا الامر نجد الادلة عليه كثيرة. ففي القران نجد أن
    كلمة برهان أصلها حبشي، وكلمة صداع حبشية أيضاَ.. و خلاف ذلك الكثير الكثير.
    و(العنقريب) آلة حدباء ضاربة في القدم كشفت عنها حفريات أثرية تعود إلى ما وراء
    شمس الحضارة الإنسانية و عثر على "عناقريب"منها في سُقطرَة باليمن. مرادفها في
    الفصحى هو :النعش" و نحن نطلق "عنقريب" على تشكيلة من أنجم متلألئة تظهر
    ليلاً في كبد السماء في بعض الطوالع و العين الصيفية و لها توابع يسميها العرب
    "بنات نعش" و قيل إن أول من شُيِّعتْ جنازته في الإسلام على نعش كانت
    السيدة زينب بنت جحش(رضي الله عنها)..و هي ظاهرة دخيلة نقلها
    مهاجرو الحبشة من بلاد كان يحمل أهلها موتاهم على النعوش
    و ما تلك البلاد الواقعة خلف البحر بعد جزيرة العرب
    إلا السودان القائم بحدودة الكائنة في يومنا هذا
    و ليست أثيوبيا كما يزعمون.
    .

    [/
    FONT]

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 04-11-2014 الساعة 09:12 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  20.  
  21. #61
    وسام التميز الثقافي

    Array
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    الدولة
    أم درمان / الثورة
    المشاركات
    528

    خيل الفرح
    شدت حنين الشوق وجاتك
    سابت عناوين حزنها
    جازفت بي نظرة
    واتحدت وجاهتك
    خلت الغيمة الامينة
    وقبلت في ضل متاهتك

    شكرا أستاذي لعظيم الإتكاءة .

    لِم كلّما أوغلت في عينيك يقتلني الظمأ
  22.  
  23. #62
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    سيدي الكريم / أبا إيثار
    تظل تطريني وأنا ابن امرأة
    تأكل القديد؛علمتني إطلاق النضم
    على غير عواهنه وكنت أرعى الغنم على
    قراريط لأهل قريتي الضاربة سحيقاُ في عتامير الوعر.
    بل أنا من وجب علي تهنئة نفسي بأن مذنباً بازغاً رأيته يلوح
    في سمائي و يحمل في قطبيه بشرى بميلاد قلم رصين يعرف كيف
    و أين يتخير لنطف مداده .كم تشدني حنكتك في تصيد المحاور الساخنة
    ثم تنبري لإدارة دفتها بطروح في منتهي الرقي وتسبر بنا عميقاُ في مغاصاتك
    و الدر النفيس في أحشائك قابعٌ. عادةً ما تبحث في مضابط حوارك الرزين وتمعن
    في مقاصدك الرامية بعيداً عن أرانب أنوفنا. هذا ليس إغداقاً مني لعاطر ثنائك الذي
    هو زخات تعبق من ثيابك و المجد محارب قديم يمشي في ركابك، و إنما ذلك من باب
    أقراري لحقيقة شهدتها تسعى بين يدي على قدمين؛ وشحذ لهمتك كي تثري تواصلنا
    بحديث منك شائق؛ عله يهيل حفنات من غبار النور جراء خفق نعليك في ردهات
    جنة خلدنا. فكيف لا ونحن نسمع وقع حوافر قلمك الجموح وهي تعلو بنا
    فوق حواجب الدهشة ..أعجبني حد الانبهار فهمك المتطور وملتزم
    في آن واحد ل(أيتيكيت) التواصل بين الناس.. لدرجة أنني لم
    أوفق بعد ولا مرة لإضافة نقطة بعد فواصلك.
    ***********************
    تعلم سديي الكريم أنني لست أهلاً
    لمعشار ما مدحتني به , لكنني أبوح لك بشعوري
    بشرف الانتماء و احداً من ندمائك الخلص. و ما أن عثرت عليك
    حتى "تأتأ" لساني يبحث عن نبرة تناسب هيبة اللقاء. فكان حالي أشبه
    بحال تلك الشهرزاد و هي تهم بالارتماء في أحضان مليكها شهريار، قبل أن تستطرد في
    سردها إدبار النجوم و إسفار الصباح، بأشياء لا تباح عن شهبندر التجار عباراتي التي تليق بك
    من فرط رقتها إنما تخشي الظهور تحت دائرة الضوء؛ و تؤثر الاختباء وراء عتمات الأفق البعيد؛
    كونها مخملية بحيث يزعجها النسيم.. في حين كونها عصية جريئة بحيث يستحي منها الغزل.هذا
    مع رجائي بأن لا تتعجل الحكم علي بأنني شخص منكفيء على ذاتي أو أنني مفصلٌ خرقة من ظلي
    الناحل على مقاس جلدي ..لكنني أفضل دوماً البقاء هكذا طي الكتمان، ليراني من يراني عن بعد فقط
    كنعش(جثمان) غريق يحمله رهط من أشباح بين ضفتي نهر. فأنا لا أعدو أنأكون مجرد"ابن سبيل"عشت
    هائماً على و جهي ،و فاقداً ظلي كحال شحيح ضاع في الزحام خاتمه.فلما اشتدت بي و طأة الهجير ،
    أويت إلى ضُل حاحاية شامخة ها هنا، تظل تدهشني بصمودٍ عجيبٍ في وجه الريح ، مستعصية على
    جملة إلحاحات ما فتئت تدعوها لتموت واقفةً فتسقط خاوية على عروشها.. فلما نظرت أسفل قدمَيَّ،
    إذا بي أرى وجهي الضائع ينداح منعكساً على لجة نيل أزرق يجري في عروقدمي ودم أمثالي من
    ذوي الجلحات الغائرة و السحنات (الغبش أبان مسوحاً موية).لكنك إن لم تلمسني دماً و لحماً
    و شحماً أو تخاطبني كفاحاً فيكفي أن نتلامس أرواحاَ شفافة و خوطر جياشة تشاطرك
    الإحساس بياب غربات ثلاث. و كل ما أخشاه على نفسي و عليك يا صديقي،
    و رغم ما يبدو لك من تماسكي، أن تتاوق ذات يوم فلا تجدني .
    و هذا لن يكون بقرارٍ مني و لكنهم ربما لأنهم :
    أضـــــــاعوني.. و أي فتى أضاعوا؟!.

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 17-08-2015 الساعة 09:59 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  24.  
  25. #63
    وسام التميز الثقافي

    Array
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    الدولة
    أم درمان / الثورة
    المشاركات
    528

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aabersabeel مشاهدة المشاركة
    سيدي الكريم / أبا إيثار
    تظل تطريني وأنا ابن امرأة
    تأكل القديد؛علمتني إطلاق النضم
    على غير عواهنه وكنت أرعى الغنم على
    قراريط لأهل قريتي الضاربة سحيقاُ في عتاميرالوعر.
    بل أنا من وجب علي تهنئة نفسي بأن مذنباً بازغاً رأيته يلوح
    في سمائي و يحمل في قطبيه بشرى بميلاد قلم رصين يعرف كيف
    و أين يتخير لنطف مداده .كم تشدني حنكتك في تصيد المحاور الساخنة
    ثم تنبري لإدارة دفتها بطروح في منتهي الرقي وتسبر بنا عميقاُ في مغاصاتك
    و الدر النفيس في أحشائك قابعٌ. عادةً ما تبحث في مضابط حوارك الرزين وتمعن
    في مقاصدك الرامية بعيداً عن أرانب أنوفنا. هذا ليس إغداقاً مني لعاطر ثنائك الذي
    هو زخات تعبق من ثيابك والمجد محارب قديم يمشي في ركابك، و إنما ذلك من باب
    أقراري لحقيقة شهدتها تسعى بين يدي على قديمن؛ وشحذ لهمتك كي تثري تواصلنا
    بحديث منك شائق؛ عله يهيل حفنات من غبار ناعم جراء خفق نعليك في ردهات
    جنة خلدنا. فكيف لا ونحن نسمع وقع حوافر قلمك الجموح وهي تعلو بنا
    فوق حواجب الدهشة ..أعجبني حد الانبهار فهمك المتطور وملتزم
    في آن واحد ل(أيتيكيت) التواصل بين الناس.. لدرجة أنني لم
    أوفق بعد ولا مرة لإضافة نقطة بعد فواصلك.

    شهادة أعتز بها مدي حياتي من كريم إبن كريم إبن كريم
    وليتني كنت كماذكرت أستاذي القامة والذي يشرفني
    ويسعدني أن أكون تلميذك وصديق إتكاءتك هاهنا وحرفك
    بكل عبقه يتمدد هاهنا واحة من الثمر .

    أستاذي وسيم العبارة أنيق الحضور موسوعة بنت عدنان
    وخيالك المزروع في نبض الخلايا والشاهد دوماً مستصحباً
    روعة الأشياء في كل خاطرة حوتك في إنزلاق الصبح من
    بين الظلام وفي الجموع الكاسرة في ثورة العصيان في البعد
    المغلّف في القصور وفي الدموع الصابرة ..
    وحدتك هاهنا تخرج من شقوق الأرض سنبلة تغطي محفل
    الأحزان فينا وكنت دورة النبض البديع يدق أبواب العواصف في دمائى .

    هل قال لك أحدهم يوماً بك ينتهى فيض الجمال .

    لِم كلّما أوغلت في عينيك يقتلني الظمأ
  26.  
  27. #64
    وسام التميز الثقافي

    Array
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    الدولة
    أم درمان / الثورة
    المشاركات
    528

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aabersabeel مشاهدة المشاركة


    تعلم سيدي الكريم أنني لست أهلاً
    لمعشار ما مدحتني به , لكنني أبوح لك بشعوري
    بشرف الانتماء و احداً من ندمائك الخلص. و ما أن عثرت عليك
    حتى "تأتأ" لساني يبحث عن نبرة تناسب هيبة اللقاء. فكان حالي أشبه
    بحال تلك الشهرزاد و هي تهم بالارتماء في أحضان مليكها شهريار، قبل أن تستطرد في
    سردها إدبار النجو و إسفار الصباح، بأشياء لا تباح عن شهبندر التجار عباراتي التي تليق بك
    من فرط رقتها إنما تخشي الظهور تحت دائرة الضوء؛ و تؤثر الاختباء وراء عتمات الأفق البعيد؛
    كونها مخملية بحيث يزعجها النسيم.. في حين كونها عصية جريئة بحيث يستحي منها الغزل هذا
    مع رجائي بأن لا تتعجل الحكم علي بأنني شخص منكفيء على ذاتي أو أنني مفصلٌ خرقة من
    ظلي الناحل على مقاس جلدي ..لكنني أفضل دوماً البقاء هكذا طي الكتمان، ليراني من يراني
    عن بعد فقط كنعش(جثمان) غريق يحمله رهط من أشباح بين ضفتي نهر. فأنا لا أعدو أن
    أكون مجرد "عابر سبيل" عشت هائما على و جهي كحال شحيح ضاع في الزحام خاتمه.
    فلما اشتدت بي و طأة الهجير أويت إلى ظل هذه حاحاية شامخة تدهشني بصمود
    عجيب في وجه الريح ، مستعصية على جملة إلحاحات ما فتئت تدعوها لتموت
    وافقة فتسقط خاوية على عروشها.. فلما نظرت أسفل قدمي إذا بي أري
    وجهي الضائع ينداح منعكساً على لجة نيل أزرق يجري في عروق
    دمي ودم أمثالي من ذوي السحنات الغبش ابن مسوحاً موية.
    لكنك إن لم تلمسني دماً و لحماً و شحماً أو تخاطبني كفاح
    اً فيكفي أن نتلامس أواحاَ شففاة و خوطر جياشة
    نتشاطر الإحساس بياب غربات ثالث. وما أخشاه
    أخي ، ورغم ما يبدو لك من تماسكي،أن تتاوق
    ذات يوم فلا تجدني وهذا لن يكون بقرارٍ مني
    و لكنهم أذا أضاعوني و أي فتى أضاعوا.



    لا أجامل ولا أتجمّل في من يصون غور الحرف
    ويبقي الطريق في دروب الإنتماء ,,,

    كل قاطني هذه الرضاب يدينون لك سيدي وأنت حاضر
    متربع علي عرش الفرح فينا وسراب دهشة الحرف الذي
    يروي الضفاف ياحرف في كل المواسم ..
    لن تضيع أستاذي ولن نضيّع مابحجمك وأنت تحمل فجر الزمان
    الحلو وتسكنك كل ألوان الجلال السمح .

    أتعلم أستاذي بأن صخبك هاهنا زاهي البريق .

    لِم كلّما أوغلت في عينيك يقتلني الظمأ
  28.  
  29. #65
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار مشاهدة المشاركة

    شهادة أعتز بها مدي حياتي من كريم إبن كريم إبن كريم
    وليتني كنت كماذكرت أستاذي القامة والذي يشرفني
    ويسعدني أن أكون تلميذك وصديق إتكاءتك هاهنا وحرفك
    بكل عبقه يتمدد هاهنا واحة من الثمر .

    أستاذي وسيم العبارة أنيق الحضور موسوعة بنت عدنان
    وخيالك المزروع في نبض الخلايا والشاهد دوماً مستصحباً
    روعة الأشياء في كل خاطرة حوتك في إنزلاق الصبح من
    بين الظلام وفي الجموع الكاسرة في ثورة العصيان في البعد
    المغلّف في القصور وفي الدموع الصابرة ..
    وحدتك هاهنا تخرج من شقوق الأرض سنبلة تغطي محفل
    الأحزان فينا وكنت دورة النبض البديع يدق أبواب العواصف في دمائى .

    هل قال لك أحدهم يوماً بك ينتهى فيض الجمال .
    [FONT=pt bold heading]
    [COLOR=""]

    صبراً أبا إيثار
    ريثما يعود بنا زمان القهر القهقرى
    إلى تاريخ ميلاده يوم أن خرج ذات غيبة
    باحثاً عن فروة ضبع ليواري بها سوءة صمته!
    فلم يظفر بَعْدُ سوى بخرقة بالية لا تتسع إلا بمقدار ما
    يستر له نصفاً دون آخر ليظل البوح عارياً مولاي كما خلقتني.
    يذكرني هذا بأسطورة سيزيف(Le Mythe de Sisyphe)
    ذاك الصدامي الخرافي و بالغ حكمته و سخريته من أبشع و
    أسخف حكم جزافي أصدرته بحقه آلهة كان سرق أسرارها،
    بجعله يدحرج بلا انقطاع صخرة بين قمة وسفح الجبل،
    بحيث تظل تعود لتهوي كلما تكبدعناء رفعها عائداً،
    ريثما تستقر، و هكذا دواليك،،،،،،
    *****************
    و لإن صدَّقنا هوميروس،
    فإن جوبيتر قد اختطف أيجين
    ابنة إله المطر أيسوبوس، الذي ثَأَر لنفسه
    و استعان عليه بسيزيف، الذي كان ذا حيلة واسعة
    لقاء أن يسوق السحاب إلى قلعة كورنتوس. ما أثار حفيظة
    إله الجحيم ليعاقبه. يقال أيضًا إن لسيزيف صراع خفي من أجل
    البقاء، ريثما يسوي بعض حساباته الأرضية؛ و هو كاره لانبعاث جهنم،
    فلم يعبأ بنذر الشر و نداءات الغضب، و عاش حيناً، يلامس دفء تضاريس
    الأرض، و تغريه بيادر الأمل و يسليه نفح الأنسام تلاقح وجنات الزهر،مما حدا
    بمجلس الآلهة لاستصدار مرسومٍ مجحفٍ بحقه . فأرسلوا عطارد (إله البلاغة)
    كناطق رسمي باسمهم ، و الذي أمسك بهذا الكائن الجسور من ياقته، فانتزعه من
    حلو مسراته، ليعيدوه عنوةً و اقتداراً إلى أصل الجحيم ، حيث وجد صخرة صماء
    هناك بانتظاه كي يصعد بها و يتدلى دون توقف!نفهم بأن سيزيف كان رمزاً لأبطال
    (اللاجدوى) رغم صموده الخرافي.و احتقاره لعتاة الآلهة ، مع مقته للفناء، و
    تشبثه بأهداب الحياة على عواهنها و الذي جرعليه ويلات البلاء حتى كرَّس
    كيانه في سبيل لاشيء. لكنه الثمن الذي وجب عليه سداده لهذه الأرض.
    خلقت الأساطير لكي تتغذى من خصب الخيال .و ما أشبه ليالينا
    ببارحات سيزيف. لكون كل ما نتوهمه هو مجهود بدني منهك
    بحيث يحملنا ما لا طاقة لنا به من همومٍ كبيرةٍ نظل نتسلق
    بها مرتقيات صعبة و عقبات كأداء كي ننزل بها منحدرات
    سحيقة بلا هوادة و بنهاية هكذا مطافٍ طويل
    يغلفه فضاءٌ بلا أفق و زمان بلا أمد، قد
    يكون بلوغ الغايات أو لا يكون!
    ******************
    [/[/COLOR]
    FONT]

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 17-08-2015 الساعة 09:43 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  30.  
  31. #66
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802


    [i]
    مسلسل (خميرة .. سودنة)
    أحمد خير المحامي .. وما أدراك
    بواحد من جيل البطولات
    خلينا ندخل هذه الزاوية على غير العادة
    بتـــخريــــمـــة ظريـــــفة كــــدا:

    ففي ذات مرة، و أنا في السوق السغير
    شعرتُ بحاجةٍ ماسَّةٍ لقضاء بعض حاجتي.فجريت
    لحمامات العامة أبحث لي عن مخرجٍ للطوارئ . فلقيت موظفاً
    جابياً مكلفاً بحتحتة جيوب الناس من ثمرة شقاء يومهم ، لقاء قضاء
    أبسط حاجاتهم الطبيعية. و أنا جاي داخل (توشك)كدا ، إذا بالرجل يستوقفني
    بنهرة حااارةَّ: ياخينا وين كدا برا إحم و لا دستور؟ما تدفع لينا أول شيء! قلت ليه:
    و علي شنو يعني الشفقة؟ هو في حاجة هنا يسرقوها و لا مؤاخذة؟! فطوالي راح زولــك
    محتجَّني ليك بمنطق إنو: حق الحكومة أولى من حق أي كمساري حافلة قاعد يبدأ بفرطقة
    أصابعينو في إضنين الركاب قبل ما(تغلِّق. لاحظ ، إنو سمعني كول المحاضرة دي، و أنا أصلاً
    كنت مستنكرٌ لمبدأ الدفع من أساسه ، ناهيل أن يكون دفعاً قبل الرفع(أعني رفع الملابس)
    ﻻ تتتسخ فتتنجس بملامسة أرضية الحمامات (ذلك المأزق الذي لا تقل محنة من يهم
    بدخوله عمن بداخله فكلاهما يريد الفكاك) .لكنني كنت رغم ذلك ، سأكبر في متحصل
    القبانة داك جرأته و حنكته، بس لو تأكد لي أثبات حرصه على توريد حصالته من
    كيمان (فكة الحديد) لخزينة الدولة. و لكن (هيهات.. ثم هيهات، فلا جنٌ و لا
    سحرة بقادرين على أن يعرفوا أثره) .. لحدت ما تنبهه (القيصر) أخيراً
    جداً إلى حيلة فرضه لتطبيق نظام التحصيل الذكي بواسطة ورنيك
    (15) الالكتروني .و برضو. ننرجع نقول: أن تتنبه متأخراً
    خيرٌ و أبرك من أن تفضل عمرك سارحاً بشياه إبليس ،
    أو حتى يموت غافلاً أو متغافلاً.
    *******$$$$$******

    color]

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 17-08-2015 الساعة 08:05 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  32.  
  33. #67
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    طيب لو قام سألنا سائل و قال: و ما دخل الأستاذ/
    أحمد خير المحامي بكل هذا؟! نقول له: لو عرف السبب لبطل العجب..
    فذاك كان رجلاً (وطنياً) اتحادياً (مغبـوناً). تقلد أول منصبٍ لوزير خارجية لسوداننا
    الحر المستقل في ذاكرة عقلنا السياسي الخرب و المتجلي في اللاشيء! حيث كمت يقال:
    (عبْر الأزقة المعتمة يندس الفقر ذو العينين الجائعتين ، و الخطيئة ذات الوجه المشوه تتبعه عن كثب).
    فلا دخل للرجل و لا ذنب له سوى أنه سلك طريقه غير عابئ بنظرات المستريبين المخوَّنين. جازف الرجل نحو ما رآه
    أملاً لتحقيق حلمه الضائع ، في فعل شيءٍ لأجل مصالح وطنه العليا. يقيناً منه بأن ما مضى من عمر(السودنة) منذ زمانه
    ذاك و إلى زماننا هذا قد ضاع تحت رجلين بيوتات طائفية مسماة جزافاً بـ(الأحزاب)، فأحمد خير واصل عمله مع ضباط 19 نوفمبر،
    لأجل مصلحة عامة لا شخصية، و لم يدع ثغرةً لمن يعايره (متبجحاً) بأنه خدم العسكر.. و كأن أولئك النفر لم يحملوا هويةً تؤهلهم
    لنيل دعكة (خميرة سودنة).كأنهم سدنة لمستعمرٍ مستأثِرٍ بمقدَّرات الأمة السودانية؟ و كأنه لزامٌ على(صقور الجديان) أن يظلوا قطيعاً
    معنياً فقط بالمجهود الحربي، و في صلتهم بالسياسة يكتفون بسماع رفع الأذان ثم تقبعون في خشوع تامٍ بانتظار السيد/(الإمام) حتى
    يسيتوون فيسدون الفُرج و يتحاذون بالمناكب و الأقدام .فماذا فعل موﻻنا/أحمدخير!؟بانتقاله من خانة الأفندية ليعفِّر أنفه بغبار مارشات العساكر.
    ترى من الذي سارع فسلم ذقنه (لمن سبق و أكل النبق) مع الفريق عبود 1958و طغمته الحاكمة؟ أليس هو(البيك)/ عبد الله خليل؟! و من ذا
    الذي فسح للجيش لسرقة البساط من تحت أقدام لمة نيابية 1969م أليس هو اليسار السوداني العنيد؟. ثم من ذا الذي استدعاهم ل(إنقاذنا)
    بليلٍ، و رغم أنوفنا في1989سوى(مشروعٍ حضاري) طويل عريض؟ و بصرف النظر عن دوافع أيٍّ من هؤلاء. فبماذا خرجنا من لعبة(عسكر و حرامية)
    هذه، سوى ب(طوطحانية)ما بين(ديك/تاتور/ية) الضباط الأحرار و ديمقراطية(الجولف و الهوكي).أسناذ/ أحمد خير المحامي وزير خارجية ناس عبود،
    هو صاحب وثبة تسخير السياسة في خدمة التنمية) ففي عهده نمت علاقات السودان مع عظميات قِوَى العالم، يكفي أن رئيس أمريكا/ جون
    كنيدي هبط على عهدهم أرضنا زائراً للبلاد في عام 1963م . و قد فعله قبله فسبقه إلينا السوفياتي ليونيد برجنييف 1961م. و انضممنا
    لدول عدم الانحياز، في عهده مع الرئيس عبود هو كان مهندس سياستنا الخارجية بامتياز. شهد بذلك شاهدٌ من أهلها كمنصور خالد.
    و بعيدا عن هذه الجعجعات التي ﻻ تطرح طحيناً، لم يكن هناك لمصطلح التنمية محل من الإعراب بين السودانيين، قبل عهد عبود الذي
    شيد طرق الخرطوم/مدني) جبل أولياء، و (شارع المعونة/بحري)، و في عهدهم أُنشئت شركة خطوطنا البحرية بفضل التعاون
    مع تيتو(يوغوسلافيا)، و كذلك بناء خزانات الرصيرص و خشم القربة، لتعزيز الاستفادة من حصة مياه النيل، مشروع امتداد
    المناقل. كذلك مصانع سكر الجنيد ، حلفا الجديدة ، و مصانع تعليب الخضر و الفاكهة في ملوط ، واو و كريمة، كنتيجة
    لنجاح تبادلنا التجاري مع الخارج. فهل يا ترى يليق بنا أخلاقياً أن نبصق على وجه رجل كهذا ثم نلقي به في
    قمامة التاريخ؟! و هل بدون محامٍ غيور مثلة و توظيفه لمعارفه و عشقه الفائق لبلده، كان يمكن جني ثمار
    سياسة خارجية لتلك التي كان مهندسها و رائدها هو أحمد خير المحامي!؟ فتلك تهمه داحضة
    و مردودة في نحر مطلقها و الأولى بها أن تلصق بكل ذوي الععمم الغليدة و العزب السابلة،
    ممن تسلقوا أسوار قصر الشعب هبوطاً البزان من على متون مظلات ودبابات العساكر
    و ليس أحمد خير واحداً منهم. و إن جاز لنا أن نطلق علبه (مغبوناً)،فالله نسألُ
    أن يكثر لنا من االمغبونين، لينفعوا بلدي ولو بمعشار ما قدمه ذاك الرجل
    المحامي.و الدعوة هنا، أن: يا (مغابين) بلادي انتفضوا لتتحدوا!.
    *******************$$$$$******************


    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 18-08-2015 الساعة 11:16 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  34.  
  35. #68
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    أحمد خير المحامي
    (في ربوع سنجة)

    ... و هذه قصة يرتبط فيها اسم الرجل بمدينة سنجة
    التي هو ليس من أهلها ، و لا حتى يدري شيئاً عن شعابها.
    لم يكن ذلك مجرد حديثٍ يُفترى بقدر ما كانت حادثة واقعية جرت فصولها
    في تلك البقاع و كان هناك مسرحٌ لوقائعها من ألفٍ إلى ياء. و فيها دليل دامغ
    على مدى وطنية مولانا/ أحمد خير المحامي كواحدٍ من دايناصورات بلادي المنقرضة
    إلى غير رجعة. و فيها تجسيد لمدى حرص أمثال هؤلاء على مقدرات وطنهم بأبعادها الخماسية،
    سواء:مادية كانت أم معنوية/ أدبية ، قانونية كانت أم أخلاقية. حيث يحكى أن رجلاً من أهالي سنجة
    كان له حانوتاً مستأجراً لدى أحد المحامين المشهور بكونه متحدث لبق و خطيب مفوه و مترافع خطير لا
    يشق له غبار في مضماره ؛ و يخشى الناس بأس لسانه. و في ذات يوم جاءه صاحب العقار يطالبه بإخلائه نظراً
    لمساس حاجته إليه.جعل المحامي يتذرع بأن المحل صار مرتبطاً باسمه و سمعته في سوق العمل..إذن فلا مجال،و أن
    ليس لصاحب الملك إن هو أصر على نزع ملكه، إلا أن ينظر أعلى ما في خيله ليركبه. خرج هذا الأخير لاجئاً بقضيته إلى دور
    القضاء فلم يجد أحداً من أجعص عتاولة أهل الحل و العفد من لديه الجرأة لمناصرته بمقارعة خصمه ذلك النمرود. و لما باءت
    مساعيه بالفشل مصطدمةً بصخرةٍ صماء، يقال إنه ذهب إلى الخرتوم(محل الريس بنوم و الطيارة بتقوم)يسيح في فجاج الأرض ،
    شاكياً لطوبها ضعف قوته و قلة حيلته في ظل جهاز للقضاء سلبي و ليس في القيمين عليه رجلٌ رشيدٌ واحدٌ ممن يُتويسم فيه أيُّ
    عدلٌ في القضية، أو قسمةٌ بالسوية ، أو خروجٌ في السرية. إلى أن صادفه رجلٌ أفندي لكنه كان جديراً بكل ذلك.وقف يُصغي إليه بفضول
    و اهتمامٍ زائدٍ، و هو يقصص قصصه و يعيد سرد محنته مع غريمه ذلك الذي هضم حقه و سفَّه أحلامه .فما كان من ذاك الأفندي الذي
    هو عين الأستاذ/ أحمد خير المحامي، وزير خارجية السودان آنذاك، إلا أن أخرج قصاصةً من حقيبته خلسةً و سجل جرداً كاملاً لمسألة ذلك
    المواطن المغبون، بما في ذلك مكان و زمان انعقاد جسلة المرافعات القادمة بشأنها، ثم دسها و انصرف. و فعلاً قد كانفي الموعد المحدد
    ترك مولانا موكبه و سافر. و لسان حاله يقول: (قوم بي و أخد سندة.. بالدرب التحت تجاه ربوع سنجااااااايا السايق الفياات).
    لتفاجأ قاعة المحكمة هناك عند افتتاح الجلسة بأن مسؤولاً من ذاك العيار يترجل نحو المنصة و ينبري للمرافعة عن مواطنٍ
    بسيطٍ و صاحب مظملةٍ لم يكلفه أصلاً بالدفاع عنه. فقامت له هيئة المحكمة برجالات قضائها جالساً و واقفاً و بحضرات
    مستاشريها، يوفونه التبجيلا. و لسان حالهم يتعجب من تنزله من علاه لخصم في قضية لا تسوى. و لكن الذي
    يسوى عند مولانا/ أحمد خير المحامي كان بكل تأكيد هو هيبة و شرف مهنةٍ قد ارتبط بها اسمه في حق أمةٍ
    (يُفترض) أن إذا سرق الشريف أو الضعيف فيهم على حدٍ سواء ألا يتركوه. بل و يقيمون عايه الحد،
    و يؤتون كل ذي حٍقحقه. حتى ليسبر الرجل من حلفا الى (نيمولي)،ﻻ يخشى إﻻ الله وا الذئب
    علىغنمه. فتنحى المحامي الخصم و تنازل المدعي عن حقه أمام استثنائية
    موقفٍ مهنيِّ و أخلاقيِّ خرافي.. و نادراً جدا ما يتكرر.
    **************&&&&&*************

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 17-08-2015 الساعة 09:01 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  36.  
  37. #69
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار مشاهدة المشاركة

    لا أجامل ولا أتجمّل في من يصون غور الحرف
    ويبقي الطريق في دروب الإنتماء ,,,
    كل قاطني هذه الرضاب يدينون لك سيدي وأنت حاضر
    متربع علي عرش الفرح فينا وسراب دهشة الحرف الذي
    يروي الضفاف ياحرف في كل المواسم ..
    لن تضيع أستاذي ولن نضيّع مابحجمك وأنت تحمل فجر الزمان
    الحلو وتسكنك كل ألوان الجلال السمح .
    أتعلم أستاذي بأن صخبك هاهنا زاهي البريق
    .
    أنت وينك يا جنا؟!!
    كثيرون ظننتُ أن الموت غيبهم فمرقتْ معاي
    بنت عدنان من حظيرة صمتها و هي( تبكي طول الليل تنوِّح)
    فسألتها:علام تنتحب الفتاةُ !قالت كيف لا، و أهلي دون خلق الله ماتوا؟!
    أما أنت بالذات أخي، أبا إيثار فسيظل نجمك بازغاً في سمائي و لن يخبو خلف
    أستار الضباب في الأفق البعيد. و لن ندعك تذهب هكذا مع الرياح الهوج و الموج العنيد.
    بل نظل نقتفيك أثراً طرياً، لا بعد عين.. و يظل عبق أنفاسك حاراً بيننا و من دفء حسك
    نغزلها خيوطاً لننسجها كل صباحٍ (لُحمةً و سَدَاة) من نكهة الصحبة و تلقائية الود الرصين
    و من أناملك نوقدُ كل مساءٍ شمعداناً برَّاقاً لنعتصر منه دمعاً سخيناً نسكبه إشراقاً و ضياءً
    فوق جبين العتمة التي نامت لينا في دروب اللقيا. فهذا حرف نداء آخر و ليس بأخيرٍ.
    فمتى وجد منفذاً إلى طبل أذينك الأيمن، فقد رجوناك رجاءً أن توافينا فوراً بأنيق
    حضورك المفقود! و الله إن ذاك لما حسبته شأنك ، و لا نزكي على ألله أحداً؛
    و هو أقل ما اسعفتني به قريحة المدح و الثناء؛ علماً بأنني مداحٌ لا أستحق
    مكافئةً بأقل من أن يُحثى في وجهي بسبع حفناتٍ من التراب
    ألا قد بح صوتي من ندائاتك ، اللهم فاستجب لندائي
    **********&&&&&**********

    فكم نكرهُ قسوة الوحشة أمام حتمية القدر و تشابه البقر،
    كما تقشعر أبداننا خوفاً من ضمة القبر. و ربما لو كان من حسن تصرف
    المرء أن يبكي على خطئيته مما فرط في جنوبكم، و يمسك عليه لسانه بين لحييه ،
    خشيةَ أن نفسد هشة اللقاء بتكرار النداء ، و لكون القلوب تنِد كما ينِد البعير و لكن
    الأجدى من ذلك، أن لا يكل متننا و نفضل نلهج حتى يصادف نداؤنا أذناً لتُصغِى و قلباً خالياً
    ليرق و ليتمكنا. و إن كان أعظم ما نتوخاه منكم إطراقَ فكرٍ و حضورَ قلبٍ، فإن أعظم ما يحدونا
    إلى الرفاق ألا تلين قناتنا حتى آخر بحةٍ في صوتنا. و نحن في زمانٍ صُيِّر نور الأمل فيه بصيصاً توشح
    باليباب و قد توارى بين طيَّات السحاب. و لكن ، إن كان لا بد من فتيا، و تلاميذ مالك حضورٌ في المدينة
    فلعل مما استوقفني من مقالة بعضهم:إن أسقطتني المتاعب فذاك شأنها، و أما شأني، فأن لا أسقط إلا
    منتصب القامة أمشي، سمهريَّ القوام ، حتى لو كلفني ذلك شرخاً مزمناً في عمودي الفقري أو أن أموت
    دونه واقفاً هنا كنخلةٍ حمقاء.و لكون سقوط حبيبات الطل على وجنات الورود أجمل بداية! فهذه بشرى بأن:
    هيهات لأي سقوطٍ أن يصير نهايةً! لكن معظم أزَماتننا الذاتية تقع بين مفترق فجوةٍ ضوئيةٍ مصطنعةٍ بين:
    ما أصبو إليه (أنا)، و ما تجود به (أنت) ثم لعل من(اللاواقعية الفائقة) أن يود كلٌ منا العيش سرمداً؟!
    مع أنه لا أحد يرضى بأن يداهمه المشيب. فلنتذكر دوماً ، بأن ثمة شقاً رفيعاً فاصلاً بين أضغاث
    حلمٍ و أبجدية واقعٍ ،هو مجرد رفعةِ كفَيْ ضراعةٍ بدعاء صادقٍ. تمنياتي لك أخي، مجدداً و مدداً
    بلا عددو لا يفوتني تذكيرك و أنت بعيد، بأنه إن كانت القرارات الصائبة وليدة طبيعية
    و ابنة شرعية لتراكم تجارب فلا ننسى رد الفضل في صقل ذاك الركام من التجارب
    إلى أهله ، بالقول: إنه لا بد للتجارب كي تنضج ، من سلسلةٍ
    من الهزائم المجلجلة و بعض القرارات الطائشة!!
    *********@@@@@@*********

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 16-12-2015 الساعة 09:48 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  38.  
  39. #70
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802


    الهــمبــــاتــة
    طـه الضر يـــــــــر..
    و الطيـــب ود ضحـــــويـــــة

    هناك خميرة سودنة أصيلة لسة ما أديناها حقها من
    البحث و التنقيب. ألا و هي الهمبتة. و ذكرت معاجم اللغة أن
    مرادفها في لغة الفرنجة كلمة(مافيا) ، بمعنى: القلع (رجالة و حمرة عين).
    إن كانت الصفات والمزايا مترادفات كما المحنو الرزيا، فإن من أبرز مضامين
    الهمبتةهي المروءة و الشهامة. و هي ذلك بخلاف السرقة أيالنشل) خلسةً؛
    و هي غير السطو والنهب ( شغل تلب) متل الزول الزرقولو الشطيطة داك.عفيت
    منهم. و لكن قالوا (كان سرقت أسرق لك جمل ، و كان عشقتأ عشق لك قمر). ذلك
    رغم أن عقوبتها في حكم الشرق بقانون الحرابة {إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ
    اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ
    أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَٰلِكَ لَهُمْ
    خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.

    **********^^^^^^^*************
    يوماً كربتيت .. و يوما عشانا ربيت
    و يوما على التابة(السفة) و عليها نبيت

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 16-12-2015 الساعة 11:22 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  40.  
  41. #71
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802


    // نوادر الهمباتة//
    و قبل الخوض بعيداً في سيرة الرجلين
    تحضرني هنا طرفةٌ أو طفرتان، لأعرض لهما
    كمدخل لسلوكهما الإجرامي في ظاهره ، غير انطوائه
    على كثيرٍ من أدبيات نادرة في فنون التحرف لقتال دونما حاجةٍ
    للتحيز إلى فئةٍ.فيُحكَى أن ود ضحوية مر ذات مرةٍ على صبي يرعى إبلاً
    لأهله، و كان مسترخيياً تحت ظل شجرةٍ. فبادره الهمباتي مستخفَّاً: ها وليد،
    إيش راأك نتقاسم؟ فصادمه الفتى برده أبجدياً حاضراً دون أن ترمش له
    عين أو يغمض جفن. بلحيل نتقاسم، واحد يملاً الجراب يرقد التراب.
    فأدبر عنه الهمباتي وأصرف راشداً، و قد علم أنه، إنما يخاطب
    أغلاماً غراً غض الإهاب و لكن في إثوابه أسد هصور
    لن يقبل الدينة في ماله و لا في عرضه.
    **********^^^^^^**********
    و نادرة أخرى تحكي أن شقيقة لأحدهما لعله
    طه الضرير أو الطيب ود ضحوية، كانت تلح على أخيها
    أن يأخذ ابناً لها ليعلمه لها فنون الحرب و مضارب الهمبتة.
    و لكن ولدها كان درفوناً سَمِّح و جناياً عاجباه صبينتو بلحيل و شام صناحو.
    و مو رضيان من لهفة أمو عليه.شايف فيها منقصه ليه و عدم عرفة ببواطن أمر ولدها
    و متل ما قالو سدور الرجال صناديق مقفلة بطبلة سوكرتية. فيوم خالو ردفو وراه وساقو شايلين
    السافل كدي قالو حاريين لهم حركة أبلاً كدي جيهة جبل الللبايتور داك ناويين يهمبتولم منهن خمشة.
    و هم سابرين بعتامير خلاهم داك ساااه لمن نزلولم في تايةً فوق الدرب ، قالو يهجسو فيها شوية.أهاوكتين
    قريب البياح كدي عمك الهمباتي جاتو صحية قام يتسير هنوووك. وبهنا الجنيكان صاحي مراقبو
    ليك عويناتو يبرقن حُوممممرشرار شرار، متل أبو الصقير. فقام بررراحة يتسرسق و شال مركوب
    خالو و عقبو بوراه ختا لو النعال تحتو اتلقابا الفسحة. أها ومن حيسو داك قام طاير بالبعير
    عري سااه برا بديد و شال الليل دا حيح شيتن نهضي و شيتن كبرتيت.لمن صبح عند
    أمو ختاهن ليها قداما و قال لها: شوفي ديل حاجات و متعلقات أخوك الدايراه
    يعلمني الهمبتة ، هدا بعيرو و مركوبو مليان بفسحتو.
    أها خليه يجيك راجع بي كرعينو حفيان.
    ***********######**********

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 30-06-2016 الساعة 10:30 AM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  42.  
  43. #72
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    🍁
    تراثيات ...الخدير انا ماني حي
    =============
    أتذكر مره في مناسبه زواج وفي أثناء الحفل لفت نظري تفاعل الشباب مع اغنيه الخدير التراثيه التي تغني بها الهرم بادي محمد الطيب وبعد نهايه الحفل سألت واحد من الشباب الكانو موقفين فوقنا الغبار الاغنيه دي العجبك فيها شنو قال لي ..يا سلام دي اغاني الغزل العفيف .. أغاني الزمن الجميل. .. بي سري قلت ليهو الجمل اليرفسك ..المهم نمش لي موضوع الاغنيه هي من أغاني (الحداء) والحداء هو الغناء الذي يشترك فيه مجموعه من الناس أثناء تأدية عمل معين يطردون به الملل والنعاس والمشقة ويضبطون به إيقاع العمل .. وأشهر الحداء ما كان يغني قديما للابل أثناء سير القوافل ويسمى المغني حاديا ..كما ذكر المادح في وصف قوافل الحجيج :
    سرتم وسار دليلكم ياوحشتي
    الشوق اقلقني وصوت الحادي
    وأيضا قوله :
    صلى عليك الله يا علم الهدى
    ما سار ركب أو ترنم حادي

    ومن أشهر الحداء في التراث السوداني اغاني جر الدلو بالابل والحمير .. وأغاني الهيلاهوب في أعمال البحر لتجديف المراكب وتغني هكذا ..هيلا ..هيلا ..هيلا هوب ..ومع كلمه هوب يسحب كل فرد مجدافه بقوه لضبط الإيقاع أثناء التجديف ..وأشهر الحداء عندهم اغاني الحصاد وتحديدا الاغنيه موضوع البوست في دق العيش :
    الخدير انا ماني حي
    النقدو الطير انا ماني حي
    دق العيش في القمرا
    يا آب راسين نارك حمرا
    الليل برد انا ماني حي
    والصيد ورد انا ماني حي
    شمه جات انا ماني حي
    لابسه العاجات انا ماني حي
    وكانت تجري عمليه دق العيش ليلا في ضوء القمر وكانو ينقسمون لمجموعتين يتبادلون الضرب بايقاع سريع علي السنابل المجموعه في التقاة .. ويسمي كوم السنابل (جرن) ..فتقول المجموعه الأولي الخدير ..فترد الثانيه انا ماني حي وهكذا مع الضربه الخدير هو السنابل التي حصدت خضراء ... والنقدو الطير تلك التي أكلت أطرافها الطيور..واب راسين هو المدقاق عود من الحطب في شكل حرف (t ) يستخدم لدق العيش ..ونارك حمراء كناية عن مشقة وصعوبة دق العيش ..شمه جات (شمه) كناية عن المحبوبه ..وهو من الأسماء الشائعه في ذلك الزمن ..وهو الشيماء بالفصحى ..كما يقولون عشه لعائشة ..ولابسه العاجات ..الأسوره في ذلك الزمن كانت مصنوعه من العاج (سن الفيل) ... والغرض من هذه المساحه ربط الحاضر بالماضي والتعرف علي بعض موروثاتنا التي اندثرت في ضوضاء حاضرنا الصاخب سريع الإيقاع .. والآن مع ظهور الحاصدات الآليه ذهبت التقاه والجرن والمدقاق ..واندثرت أعمال النفير كقيمه وسلوك تكافلي ..وانتهت اغاني الحصاد مخلفة وراءها اغنيه الخدير كأثر لذاك الزمن الجميل ..

    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  44.  
  45. #73
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    (14/200) - خميرة سودنة//
    @ باب النجار مخلع @؟!
    و لا أحسن تسميها ، نقول:
    & عريانة و حايمة بإبرتا تخيت &؟!

    // وردنا بالوتساب النبأ التالي على ذمة راويه//

    في برنامج الثامنة علي قناة Mbc مع داؤود الشريان
    دار محور الحديث عن اﻷجانب
    اتصل أحد السعودين وقال :
    "انا اعرف طبيب سوداني جراح ياخد راتب 200 الف ريال
    ليش وكل ذلك من خير البلد وهو اجنبي !!"
    ،
    وبعد قليل اتصل مدير المستشفي وقال:
    "هو مش واحد هم اثنين راتب الواحد 200 الف ريال والشئ الماتعرفو أن المملكه دفعت خلو رجل لكل واحد منهم لمشفاهم في لندن مبلغ مليون ريال مقابل إنهاء تعاقدهم .. وأقول لك شئ اعمل حسابك هذا الكﻼم أكبر منك هذا أمر ملكي!!"
    ،
    واﻻطباء المذكورين هم:
    د . سعيد احمد ابراهيم
    مستشفي الملك فهد في جده
    د . عبدالله عثمان الزبير
    مستشفي الحرس الوطني الرياض

    بأمر ملكي.. وخلو رجل يقدر بمبلغ مليون ريال سعودي دفعتها المملكة العربية السعودية لمستشفى لندن لإحضارهما للعمل في المستشفيات السعودية وأنهما طبيبان وليس طبيباً واحداً، جاء رد مدير المستشفى على المتصل السعودي الذي يرى أن مبلغ (200) ألف ريال الذي يأخذه هذا الطبيب خرافي وأنه طبيب أجنبي.. هذا الحوار الذي نال إشادة وإعجاب كثير من السودانيين بالداخل والخارج، دار في برنامج (الثامنة مع داؤود الشرياني) الأسبوع الماضي والذي يعد من أنجح البرامج على قناة MBC لما يتناوله من قضايا جوهرية وحساسة ومهمة، الأمر الذي جعله يُحظى بنسبة مشاهدة عالية.
    الدكتور سعيد أحمد إبراهيم مستشفى الملك فهد جدة، والدكتور عبد الله عثمان الزبير مستشفى الحرس الوطني الرياض عقول نيرة وخبرات ثرة استوردتها المملكة العربية السعودية من المملكة المتحدة للاستفادة من خبراتهما الطبية في مجاليهما.
    مفاوضات على أعلى مستوى في المملكة (أمر ملكي) وأموال طائلة دفعت لمستشفيات لندن ومرتبات عالية وتقدير خاص لعقولنا المهاجرة التي لم نعرف حتى أسمائها إلا عبر البرنامج المذكور.
    إشراقات السودانيين في بلاد المهجر تجعل هاماتنا تصل الثريا، فالسوداني ذو فكر أصيل وقلب كبير وخلق نبيل ويتسم أيضاً بالصدق والشهامة والمروءة تتسابق المؤسسات والشركات بالخارج للتعاقد معه لأمانته وصدقه وإخلاصه في العمل.. فأصبحت صفاتهم تتحدث عنهم، الأمر الذي يجعلنا نقرأ كثيراً لكتاب غير سودانيين يتحدثون عن السودانيين حديثاً طيباً وجميلاً.
    التحية لكل (زول) سوداني يعد نفسه سفيراً لبلاده في الخارج ويمثلها خير تمثيل.. والتحية لعقولنا الفذة المهاجرة أمثال الدكتور سعيد أحمد ابراهيم والدكتور عبد الله عثمان الزبير وغيرهم من الذين يجب علينا اكتشافهم وتقديمهم نجوماً للمجتمع السوداني قبل أن يكونوا أحاديث الفضائيات الأخرى.
    ابحثوا معي، فقد طال البحث ولفحني هجير شمس السودان المحرقة لنرسي معاً قواعد السودان العلمي الذي لم ولن يتقدم إلا بالعلم ونشره والعمل به والاهتمام بالعلماء وتكريمهم.. ابحثوا معي عن عقول هاجرت إلى الله لنؤرخ لها ويحفظ التأريخ جهدها الفكري والعلمي، وعقول هاجرت إلى الخارج لنستفيد من خبراتها وعقول تجول ما بين المعمل والمكتب والمنزل تخزن علمها بين الأدراج و(أيقونات) الحاسوب.
    ارفع رأسك أنت سوداني .
    ود الأصيل/،aabersabeel

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 28-06-2016 الساعة 02:13 AM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  46.  
  47. #74
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    (15/200) - خميرة سودنة//
    @ الهمباتة @
    //مـعـاكِ سـلامـه يالـدُّنـيـا ام نـعيماً زايلْ//

    قصة طريفة رواها الإداري والشاعر المعروف كامل عبد الماجد أحمد زين، والذي كان معتمد بارا ... قال انه عندما كان محافظاً لمحافظة بارا، بإقليم كردفان، أراد أن يتعاطى مع ملف الهمبتة بهدوء وعقلانية وحكمة، واقترح أن تقوم محافظته بمساعدة أساطين الهمباتة في المنطقة لأداء العمرة، ليكون أداء هذه الشعيرة باباً يَلِجون به نحو التوبة، ومن ثم يعودون إلى المجتمع بفكر جديد وصالح، وبالفعل نُفِّذ الاقتراح وسافر ثمانية من الهمباتة تحت قيادة أحد كبار عُمَدْ المنطقة على نفقة المحافظة لأداء شعيرة العمرة، وبعد انتهائهم من المناسك الخاصة بالعمرة، سلكوا في طريق عودتهم طريق المدينة – جدّة، فرأى أحد المعتمرين من الهمباتة إبلاً في الطريق، فأدام النظر إليها وقال للعمدة:

    "والله لولا هذا البحر لقدناهنَّ إلى دار حامد!" ثم أخذ يقول:

    قـدر ما اقول أتوب إبليس يلولِح راسـو
    يقـول لـيَّ لا تُّوب التابـو قبلك خـاسو
    أفـرَح وانبسِط عـنـدَ المِدوِّر كـاسـو
    بـابَ التّـوبـه فـاتح ما انقفل ترباسو ..!

    وجاراه أحد الهمباتة الثمانية الآخرين ويُدعى الهادي قائلاً:

    قـدُر ما أقول أتوب إبليس يقبِّل غـادي
    يـقول لـيَّ لا تُّوب إيّـاك كبير أولادي
    أفـرح وانـبسط عِنـد أم قريناً نادي
    باب التوبة فاتح ما انقفل يا الهادي ..!

    وقد بدا لي أن الهمباتة يتمسكون بالهمبتة ويحنون إليها حنيناً جارفاً، حتى لو كانوا يواجهون موتاً حتمياً، فعندما أُقتيد أحدهم في خريف عام 1984م إلى غرفة الإعدام، رأى وهو في طريقه إلى حبل المشنقة السماء وقد أرعدت وامتلأت سُحُباً، فأثار ذلك في نفسه معاني شتّى، كذكرى المحبوبة وذكرى أيام الهمبتة، التي تزدهر في أيام الأمطار والخريف، وأخذ يقول:

    وين دوديتي وين كبّيتي يا ام برق ام سحاباً شايلْ
    شـن سـوّيـتـي فـي الكِتره وقـليـعات نايلْ
    واحديـن سـاروا وواحديـن بسوقوا الشايـلْ
    مـعـاكِ سـلامـه يالـدُّنـيـا ام نـعيماً زايلْ!!
    ود الأصيل/aabersabeel

    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  48.  
  49. #75
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,802

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aabersabeel مشاهدة المشاركة

    +16/200)- خميرة سودنة//
    //الهــمبــــاتــة//
    طـه الضر يـــــــــر..
    و الطيـــب ود ضحـــــويـــــة

    [COLOR="#9900cc"]17/58) - خميرة سودنة //
    //- الهمباتة //
    ] أخونا مبارك بركة إت الاختلاس من جزلان الدولة و مص دم الناس ، جنس دا بتمسبه همبتة عليك الله؟!

    سمح كدي تعال نشوف شغل الهمبتة البصح. عند أهلا ناس طـه الضر يـــــــــر.. و الطيـــب ود ضحـــــويــة.

    #الهمبتة بتشكل خميرة سودنة أصيلة لسة ما أديناها حقها من البحث و التنقيب. و ذكرت معاجم اللغة أن مرادفها في لغة الفرنجة كلمة (مافيا) ، بمعنى: القلع (رجالة و حمرة عين).
    فإن كانت الصفات و المزايا مترادفات، كما المحن و الرزيا، فإن من أبرز مضامين الهمبتة هي المروءة و الشهامة. و هي بخلاف السرقة أيالنشل) خلسةً. و هي غير السطو والنهب ( شغل تلب) متل الحرامي داك الجنيات أخوان فاطنة زرقولو الشطيطة. علا عفيت منهم طب.

    # لأنو قالوا (كان سرقت أسرق لك جمل ، و كان عشقت أعشق لك قمر). ذلك رغم أن عقوبتها في حكم الشرع بقانون الحرابة {إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ/اللَّهَ و َرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ
    أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيم
    ^^^^^^**(((())))*******
    []فغايتو يوماً كربتيت .. و يوما عشانا ربيت
    و يوما على التابة (السفة) و عليها نبيت،،،،،،،

    ود الأصيل/aabersabeel

    ^^^^^^*************

    @ الهمباتة @
    //مـعـاكِ سـلامـه يالـدُّنـيـا ام نـعيماً زايلْ//

    قصة طريفة رواها الإداري والشاعر المعروف كامل عبد الماجد أحمد زين، والذي كان معتمد بارا ... قال انه عندما كان محافظاً لمحافظة بارا، بإقليم كردفان، أراد أن يتعاطى مع ملف الهمبتة بهدوء وعقلانية وحكمة، واقترح أن تقوم محافظته بمساعدة أساطين الهمباتة في المنطقة لأداء العمرة، ليكون أداء هذه الشعيرة باباً يَلِجون به نحو التوبة، ومن ثم يعودون إلى المجتمع بفكر جديد وصالح، وبالفعل نُفِّذ الاقتراح وسافر ثمانية من الهمباتة تحت قيادة أحد كبار عُمَدْ المنطقة على نفقة المحافظة لأداء شعيرة العمرة، وبعد انتهائهم من المناسك الخاصة بالعمرة، سلكوا في طريق عودتهم طريق المدينة – جدّة، فرأى أحد المعتمرين من الهمباتة إبلاً في الطريق، فأدام النظر إليها وقال للعمدة:

    "والله لولا هذا البحر لقدناهنَّ إلى دار حامد!" ثم أخذ يقول:

    قـدر ما اقول أتوب إبليس يلولِح راسـو
    يقـول لـيَّ لا تُّوب التابـو قبلك خـاسو
    أفـرَح وانبسِط عـنـدَ المِدوِّر كـاسـو
    بـابَ التّـوبـه فـاتح ما انقفل ترباسو ..!

    وجاراه أحد الهمباتة الثمانية الآخرين ويُدعى الهادي قائلاً:

    قـدُر ما أقول أتوب إبليس يقبِّل غـادي
    يـقول لـيَّ لا تُّوب إيّـاك كبير أولادي
    أفـرح وانـبسط عِنـد أم قريناً نادي
    باب التوبة فاتح ما انقفل يا الهادي ..!

    وقد بدا لي أن الهمباتة يتمسكون بالهمبتة ويحنون إليها حنيناً جارفاً، حتى لو كانوا يواجهون موتاً حتمياً، فعندما أُقتيد أحدهم في خريف عام 1984م إلى غرفة الإعدام، رأى وهو في طريقه إلى حبل المشنقة السماء وقد أرعدت وامتلأت سُحُباً، فأثار ذلك في نفسه معاني شتّى، كذكرى المحبوبة وذكرى أيام الهمبتة، التي تزدهر في أيام الأمطار والخريف، وأخذ يقول:

    وين دوديتي وين كبّيتي يا ام برق ام سحاباً شايلْ
    شـن سـوّيـتـي فـي الكِتره وقـليـعات نايلْ
    واحديـن سـاروا وواحديـن بسوقوا الشايـلْ
    مـعـاكِ سـلامـه يالـدُّنـيـا ام نـعيماً زايلْ!!
    ود الأصيل/aabersabeelف

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 28-06-2016 الساعة 10:10 AM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
by boussaid