صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 25 من 48

الموضوع: مكتبة الاستاذ نجيب عبد الرحيم

     
  1. #1
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    دربي العاصمة هل سيكون قمة في الأخلاق والأداء ؟

    إن فوكس

    دربي العاصمة هل سيكون قمة في الأخلاق والأداء ؟
    بعد أحداث الشغب التي حدثت في إستاد المريخ وما صاحبها من أحداث مؤسفة خلال اللقاء السابق بين المريخ والهلال ضمن بطولة الدوري الممتاز وإتحاد كرة القدم المتأسفوقوات الشرطة كما شاهدنا لم يحركا ساكناً في كل ما حدث ولم ... ولا نريد أن نخوض في التفاصيل الفريقان بعد ضمنا التأهل إلى الدور قبل النهائي في بطولة الكونفدرالية يلتقيان مساء غد السبت على مسرح القلعة في كلاسيكو كلاكيت ثاني بنكهة إفريقية كونفدرالية والمباراة ستحدد متصدر المجموعة في حالة فوز أحدهما على الآخر أما في حالة التعادل السلبي سيعتلي المريخ الصدارة لأنه يتفوق في المواجهات المباشرة أما التعادل الإيجابي يمنح الفريق الأزرق الصدارة بفارق الأهداف. كما هو معروف مباراة الدربي لا تخضع لأي معايير فنية سابقة فالفريقان يضمان عدداً من النجوم أصحاب الخبرة ولكن التفوق الميداني وحسم اللقاء مرهون بما لدى الأجهزة الفنية من دهاء كروي ومقدرة وتحكم في مسألة تنويع واستخدام طرق وأساليب اللعب التي لا بد وان تتغير وتختلف من مباراة إلى أخرى حسب الظروف التي المحيطة وخاصة على الصعيد الدولي جماهير الهلال تريد أن يعتلي فريقها الصدارة بينما جماهير المريخ نست التفاصيل الفنية من يربح ومن يخسر ومن يتصدر فأصبح همها الأول كيف سيتم تأمين منشآت النادي من قبل الجهات المعنية بشأن الأمن والسلامة حتى لا تتعرض للتحطيم مرة ثانية وفريقها حسم مسألة التأهل مبكراً. يجب على ريكاردو أن يغير الطريقة الدفاعية التي لعب بها في الحصة الثانية في المباراة السابقة التي كانت عبارة عن مباراة في نصف ملعب بين عشرة مدافعين وستة مهاجمين وكل الأحداث تدور حول تشتيت وتطفيش الكرات لإهدار الوقت وانتظار الصدف لتسجيل هدف أمام فريق لديه مهاجمين يستطيعون التسجيل في أي وقت فالشيء الوحيد الذي يدعم أو يضمن الفوز هو الطرق الهجومية والمبادرة بالتسجيل واستمرار المحاصرة لتعزيز النتيجة وإحكام السيطرة في الثلث الدفاعي للفريق المنافس تتطلب قراءة جيدة وسرعة اتخاذ القرار في إصلاح الخلل التكتيكي وسرعة التنفيذ خصوصا مع الفرق الكبيرة والمباريات الحساسة. يجب أن يكون التنافس شريف داخل وخارج الملعب وعلى جماهير الفريقين أن لا تردد الهتافات التي تسيء للأفراد والأندية والجماعات وتؤجج المدرجات فأي سلوك مشين أو انفلات يحدث من جمهور أي فريق ستفرض عليه عقوبات جسيمة من قبل الكاف الذي ينظم البطولة ولا أعتقد أن أي رياضي مهما كانت صفته يقبل بتخريب المنشآت الرياضية أو اقتحام الملاعب في أي مكان فإذا كان الهدف الفوز فليس هناك أفضل من التشجيع المثالي ونتمنى أن نشهد مباراة قمة في الأداء والأخلاق.
    [email protected]

  2.  
  3. #2
    مشرف المنتدي الرياضي
    Array الصورة الرمزية محمد خليفة
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    373

    مكتبة الاستاذ نجيب عبد الرحيم

    هنا سنحاول حصر كل كتابات واعمدة الاستاذ الصحفى المخضرم / نجيب عبد الرحيم تسهيلا للباحث عنها وتوثيقا لكل ما خطه

  4.  
  5. #3
    المشرف العام والمدير الفني
    Array الصورة الرمزية ahmed algam
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الدولة
    ودمدني- القسم الاول
    المشاركات
    40,711

    الحبيب محمد خليفة

    فكرة رائعة جدا ونتمني ان تواصل فيها

    وارجو ان تجد القيول عند استاذنا نجيب

  6.  
  7. #4
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    الأخوين الكريمين خليفة وعلقم شكراً على هذه المحبة والتقدير وأنا وقلمي ملكاً لكم

    ولكم مني عاطر التحايا

  8.  
  9. #5
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    حياتو يفشل مخطط بلاتر وأوربا



    إن فوكس

    حياتو يفشل مخطط بلاتر وأوربا
    بطولة الأمم الإفريقية مثيرة للدهشة والجدل كما أنها تعكس البعد الجمالي لكرة القدم في جدولتها فهي بطولة تقام كل سنتين في وقت يتزامن مع بطولة الأندية الأوروبية وكاس العالم التي تقام كل أربع سنوات وتحرم الأندية الأوربية من نخبة اللاعبين الأفارقة المحترفين بها في المنافسات المحلية والأوروبية ولذلك تريد بكل الطرق أن تفشل هذه البطولة لأنها تعتمد في تركيبتها الفنية على معظم.

    لا شك أن بطولة أمم إفريقيا تفوقت علي الكثير من المنافسات الأسيوية والعربية وتعد من أكثر البطولات الكروية شعبية وجماهيرية في العالم بعد بطولة كأس العالم وكأس أوروبا، ومصنفة الثالثة عالمياً بعد هاتين البطولتين وفي نفس الوقت مثيرة للجدل من ناحية التنظيم إذ أنها تكون في موسم تشتد فيه حمي المنافسات في القارات الخمس خاصة في القارة العجوز أوروبا التي تعج أنديتها بالمحترفين من القارة السمراء وتحاول من خلال السيناتور بلاتر إمبراطور الفيفا الضغط علي حياتو إمبراطور الكرة الإفريقية في قيام بطولة الأمم الإفريقية كل أربع سنوات أسوة بكاس العالم وبذلك تتضمن بقاء محترفيه الأفارقة طيلة أربعة سنوات بعيداًً من اللعب مع منتخباتهم.

    ولكن عيسي حياتو الذي بات رقما صعباً في معادلة التوازن لكوكب كرة القدم ونداً قوياً للداهية بلاتر الذي احتوي جميع الاتحادات التي تنضوي تحت لوائه بسياسة الاستقطاب والتساهيل والرشاوى بل والحماية من تدخل الدولة في الاتحادات التي تتبع لإمبراطوريته.

    ورغم ذلك عجز في تغيير زمان ومدة المونديال الإفريقي هذه البطولة التي يعتبرها حياتو مرآة العالم لتجلب الاحترام والتقدير للقارة السمراء قارة النجوم السوداء ولزيادة مقاعدها في المونديال العالمي وحياتو بقوة شخصيته المعهودة لن يسمح لأحد بالتدخل في شؤون تنظيم المنافسات الإفريقية في اتحاد الإفريقي الذي يعتلي هرمه.

    ومن جهة حاولت الأندية الأوروبية الكبيرة أن تضغط علي لاعبيها بعدم اللعب منتخبات بلادهم وربما تحاول فيما بعد تبصيمهم علي وثيقة بعدم المشاركة مع منتخباتهم في منافسات الأمم الإفريقية وحاول نادي تشيلسي الإنجليزي عرض إغراءات للاعبيه السابقين الايفواريين ديدييه دروغبا وسالمون كالو والغاني مايكل إيسيان عندما كان يلعبوا في نادي تشيلسي ليحجموا عن مشاركة منتخب بلادهم ولم يستجيبوا للاغراءات لأنهم ليس علي استعداد لمقايضة انتمائهم وواجبهم الوطني ولو بمال الدنيا وكذلك الأسد الكمروني صمويل ايتو الذي حاول معه ناديه السابق برشلونه بشتي الطرق والأساليب لكيلا يشاركوا مع بلادهم ولكن جميع المحاولات بائت بالفشل وشاهدناهم وغيرهم من اللاعبين الأفارقة في الأندية الأوربية الأخرى وغيرها يشاركون مع منتخبات بلادهم في كل الدورات الإفريقية مع أنديتهم السابقة والحالية.

    ليس مهما أن يكون نصف نجوم هذه البطولة الذين يتوجهون صوب القارة السمراء للمشاركة في المونديال الإفريقي قد وضعوا كل مستقبلهم الكروي والاحترافي في كفة ضاربين عرض الحائط بأصوات الوعيد والتهديد بان أي لاعب يشارك في المونديال الإفريقي قد يفقد خانته وسوف يكون حبيس دكة الاحتياطي ولكن قناعتهم في إن لا صوت يعلوا صوت الوطن مما جعل الأندية الأوروبية تنحني للعاصفة السوداء وتقبل على مضض مشاركتهم مع منتخبات بلادهم في المونديال الإفريقي وقد شاهدناهم يشاركون في كل الدورات مع أنديتهم السابقة والحالية بينما اللاعب السوداني يفضل اللعب في ناديه على منتخب الوطن وخاصة الذين يلعبون في الأندية الكبيرة وهذا يدل على أن السودان بلد بلا وجيع وإنعدمت الوطنية عند البعض في ظل ممارسات حكومة الإنقاذ الشمولية التي جعلت السودان البلد الغنية بمواردها إلى بلد فقير يفتقد فيه المواطن إلى كل مقومات الحياة رغم الظلم والمعاناة التي نعيشها سيظل السودان الوطن في قلوبنا وحتماً سيزول الإنقاذ بكل أدواته.

    لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك

    [email protected]

  10.  
  11. #6
    عضو جديد
    Array
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    القسم الاول
    المشاركات
    27

    اعطيك العافيه الا خ بخيت

  12.  
  13. #7
    عضو جديد
    Array
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    القسم الاول
    المشاركات
    27

    عزرا اخ نجيب

  14.  
  15. #8
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    أنديتنا.. لا صوت يعلو فوق الوطن


    إن فوكس


    أنديتنا.. لا صوت يعلو فوق الوطن

    وقوف بعض الجماهير الرياضية ضد أندية الوطن في استحقاقاتها الخارجية بدأت تأخذ طابع المجاهرة بصوت صارخ في الآونة الأخيرة، وأصبحت الجماهير تحتفل بخروج الفريق المنافس وتقيم الحفلات بتقطيع رفات التورتات وتذبح الذبائح وغيرها من أدوات الاحتفالات وهذه الظاهرة غير الحميدة للأسف الشديد أصبحت تحدث في ملاعبنا وذلك بسب (إعلام السبوبة) الذي يبحث عن المال حيث يقوم بتحريض الجماهير وشحنها بكل الأساليب المرفوضة والاستفزاز المقيت للمشاعر الوطنية ويسعى إلى تغذية هذه النوازع لدى الجماهير التي تؤدي إلى تأجيج الصراع وزرع الفتن والفرقة والشتات بين أبناء الوطن الواحد الذين يعانون من مآسي كثيرة لا نريد أن نخوض في تفاصيلها فهي واضحة للجميع .

    ظاهرة التشجيع ضد أندية الوطن ظاهرة توجد في كل دول العالم وتتواجد أكثر في مناطق التعصب الرياضي الشديد الذي يصل إلى حد العدائية وهذا لا يعني قبولها ومحاكاتها فإذا كانت منتشرة بين الجهلاء فيجب على المتنورين العمل على محاربتها وعدم فرضها كأمر واقع.

    إذا سلمنا جدلاً بأن التشجيع ضد النادي المنافس في الدوري المحلي مقبولاً ولكنه حتماً سيكون مرفوضاً عندما يمثل النادي الوطن في استحقاق خارجي ونرى الإستفزاز من جماهير النادي المنافس تحمل إعلام نادي غير سوداني بالإضافة إلى بعض القنوات الفضائية التي أصبحت منبراً مفتوحاً بلا خطوط حمراء يمرح فيه المتعصبين من إعلاميي( السبوبة) بايصال رسالتهم المفخخة للجماهير المسكينة التي تشتري الوهم وسافل الكلام والسباب فهذا السلوك لا يشبهنا بتاتاً.

    يجب على العقلاء في أنديتنا العمل على معالجة هذه الظاهرة بتعزيز التشجيع المثالي فكرة القدم تحتمل الفوز والخسارة وتحمل الكثير من المعاني والعناوين.

    بعد خروج أنديتنا من البطولات الأفريقية نبارك لفريق الهلال الذي أصبح الممثل الوحيد للسودان في المنافسات الخارجية بعد فوزه أمس على فريق الملعب المالي في بطولة أبطال إفريقيا بإستاد الخرطوم بهدفين دون رد فيجب على الرياضيين بمختلف ألوانهم الوقوف مع الهلال وأي فريق يمثل الوطن في الداخل والخارج ولعلني أتذكر أبان مشاركة فريقي المريخ والهلال منتصف التسعينات في الدورات العربية التي أقيمت في المملكة العربية السعودية بمدينة الرياض لقد شاهدنا وقوف رابطة المريخ مشجعي المريخ جنباًً إلى جنب مع رابطة الهلال في جميع المباريات التي خاضها الفريق وأيضاً وقوف رابطة مشجعي الهلال مع المريخ في جميع مبارياته وهذا يدل على الترابط والتلاحم الذي كان يسود جميع الرياضيين السودانيين بمختلف ألوانهم وأطيافهم ومكوناتهم السياسية ورغم ذلك لا يختلفون على الوطن واستقراره وترابط قبائله وشعوبه على قلب رجل واحد رغم الجحيم الذي يعيشه الشعب السوداني في ظل حكومة الكيزان وأصبح المواطن جيعان ويصارع من أجل البقاء فقط ولذا يجب علينا أن تكون لغتنا في الحوار مرنة وتتسم بالوضوح والشفافية من أجل القضاء على الجهل المسلح وضيق الأفق الذي أصبح كابوساً يطاردنا في كل مكان وما علينا إلا أن نكثر من الدعاء ونسأل ألله أن يزيل عنا كل الكوابيس التي نعيشها .

    لك الله يا وطني فغدأً ستشرق شمسك

    [email protected]


  16.  
  17. #9
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    المريخ من شندي بدأ النزيف!


    إن فوكس

    المريخ من شندي بدأ النزيف!

    المريخ النادي الكبير الذي وفرت إدارته للاعبين كل المعينات من معسكرات خارجية ورفاهية وغيرها من أدوات الترويح كنا ننتظر أن يقدم الفريق أداء أكثر من رائع ولكن المباريات التي خاضها الفريق في بداية الدوري لم يقدم فيها الفريق المستوى المطلوب ومباراة شندي كشفت الكثير من العيوب بدءأ من الثلث الأوسط الذي يعد من أهم خطوط الفريق وله مهام متنوعة في التوازن بطريقة الضغط والارتداد الدفاعي الذي يعد شيء أساسي ومطلوب في خطف هدف مبكر كعادة الفرق الكبيرة.

    لقد شاهدنا أداء فريق المريخ المتأسف بمحترفيه المحليين والأجانب في مباراته الدورية أمام فريق أهلي شندي التي أقيمت في ملعب الأخير يخرج بنقطة ثمينة من دار جعل رغم أنه أحرز هدف السبق ولكن الفرق الشندواي نجح في إحراز هدف التعادل وكان أقرب إلى الفوز خلال اللقاء وذلك بسبب الأداء الخجول في الثلث الأوسط الأحمر الذي كان رايحاً.

    لاشك أن المحاور الأقوياء دفاعا وهجوماً يعتبرون من أهم أدوات الحسم في المباراة وتحت أي ظروف وما يحدث الآن لفريق المريخ من فوضى في خط الوسط ونزيف نقطي سببه عدم وجود المحاور ( المدافعون المهاجمون ) الذين يمنعون الخصم من الإستلام والتسلم والتمرير والتسجيل ويستطيعون التسجيل في أي وقت فلاعب الوسط القوي الشمولي في الأداء الذي يستطيع أن يتفاعل مع المنظومة التكتيكية وأن يدافع بقوة ومهارة ويصنع الأهداف ويضرب الشباك هو اللاعب الذي يفتقده فريق المريخ لأن هناك قصور وأخطاء كثيرة ومكررة في الثلث الأوسط وتحتاج إلى هذه الأدوات التي لها دورا كبيراً في حماية ومساندة الثلث الدفاعي الذي أصبح مكشوفاً بالإضافة إلى الحارس المرمى أكرم أصبحت تلج مرماه كرات سهلة تسببت في خروج المريخ في كثير من البطولات فيجب على الجهاز الفني إعادة النظر في حراسة المرمى.

    الثلث الهجومي مصاب بمعقم تهديفي ويحتاج إلى مهاجمين على مستوى عالٍ لديهم حلول ويستطيعون أن يصنعوا الفارق في أي لحظة ليساعدوا الفريق على تحقيق هدفه في الفوز باللقب فخط هجوم الفريق الحالي ( عاطل فنياً ).

    المدرب يعد العنصر الأساسي المهم في مسالة التكامل المطلوب لنجاح العمل الفني والتكتيكي في أي فريق بالإضافة إلى وجود مجموعة لاعبين متناغمة منسجمة فنياً وتكتيكياً وتستطيع أن تسخر أدواتها في المهمة المطلوبة فالمدرب واللاعبون الذين دفعت لهم الإدارة المليارات مسؤولون من النزيف النقطي.

    يجب على إدارة المريخ أن تختار الطريق الصحيح الأسلوب الأفضل لمعرفة الأخطاء المكررة وتحديد المفيد فمسألة اختيار الأجهزة الفنية والمحترفين المحليين والأجانب هي أهم الأدوات في اللعبة وتستحق النقاش بتروي وعقلانية واستعراض التفاصيل ,فمن يختار وكيف يختار ومن هو الأنسب وما هي الحاجة وكم نملك وما هو النتاج فكل هذه الحزمة من الأسئلة يجب أن تطرح وأن يكون لها بدائل وحلول وخيارات فالنجاح لا يقاس بالمال بدون فكر وإبداع لتكتمل دائرة التميز والنجاح وتحقيق الهدف.

    لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك

    [email protected]

  18.  
  19. #10
    عضو جديد
    Array
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    القسم الاول
    المشاركات
    27

    السلام عليكم ورحمة الله الخ نجيب انشاء الله تكون بخير أرجوك أفادتنا باخبر دورى الدرجه الاولى أول باول وشكرا اخوك ياسر

  20.  
  21. #11
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    شكراً الأخ ياسر على المرور أنا ما متابع أخبار الدرجة الأولى والإعلام في السودان ما مركز عليها وأنا كاتب رأي وسبق أن كتبت عن غياب وسائل الإعلام من أندية الدرجة الأولى تحياتي

  22.  
  23. #12
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    الجنسية السودانية ( المشترى إتفرج )


    إن فوكس



    الجنسية السودانية ( المشترى إتفرج )


    ملف التجنيس يعد من أهم الملفات ومعظم الدول تقف كثيراً عند فتح هذا الملف وله معايير محددة حتى يتم البت فيه ولكن عندنا في السودان أصبح منح الجنسية السودانية للاعبين غير السودانيين الذين يلعبون للأندية السودانية وخاصة الأندية الكبيرة لم يستغرق وقتاً طويلاً ويتم أسرع من وكالات السفر في تأكيد الحجز للمسافر.

    منح الجنسية قرار سيادي وله معايير وقيود وتدقيق وتمحيص ومعرفة ولاء الشخص للوطن وليس لشيء آخر وأن يكون قد مضى على تواجده في السودان سنوات كافية للتأكد من سيرته وسلوكه وصدق انتمائه وأن يكون حاصلا على مؤهلات علمية نادرة للاستفادة منها في المشاريع التنموية أو يكون لاعب موهوب صغيرً السن ولا تقل موهبته عن النجوم العالميين يسهم في تطوير اللعبة بدلاً من أنصاف اللاعبين الذين يزاحمون أبناء الوطن وتضيق عليه الفرص ففي الدول المتقدمة يتم التجنيس له معايير وضوابط صارمة ودائماً تمنح الجنسية للمبدعين سواء كانوا لاعبين أو فنانين أو علماء أو خبراء في أي مجال وغيرهم وتغريهم بالمزايا لدفعهم لمزيد من التميز. ومعايير التجنيس تختلف من دولة إلى أخرى حسب الحاجة، لكن هناك معايير هدفها الصالح العام.

    اللاعب الذين يتم تجنيسه في الأندية السودانية كبير في السن وليس في المستوى المطلوب ومستواه أقل من عادي ولم يضف ويحقق أي شيء للكرة السودانية ورغم ذلك ولائه مرهون بمدة عقده النادي الذي يلعب له وعند إنتهاء العقد ولم يتفق الطرفين على التجديد بسب الأمور المالية أو هبوط مستوى اللاعب لم يتردد اللاعب في العودة إلى وطنه والجنسية التي يحملها ترمى في اقرب سلة مهملات لأنه يعتبرها مثل رخصة العمل التي انتهت صلاحيتها.

    لو نظرنا إلى دولة قطر نجدها أكثر الدول العربية التي تستقطب الكوادر المؤهلة رياضياً وعلمياً حيث إستطاعت أن تحقق بعض الإنجازات الرياضية في كرة القدم ألعاب القوى السباحة ورفع الأثقال وغيرها من الرياضات المختلفة أما المجنسين في السودان من لاعبين في كرة القدم وغيرها من الألعاب لم يضيفوا أي شيء لأسباب ذكرنا بعضها ويبقى الجانب الأهم الظروف الإقتصادية المريرة التي تمر بها البلاد أدت إلى هجرة معظم السودانيين إلى الدول الخليجية والأوروبية والأمريكية وبقية الدول الأخرى بحثاً عن لقمة العيش وبقية متطلبات الحياة الأخرى أصبحت عصية عليهم في دارهم وإذا ساعدتهم الظروف في الحصول على جنسية أي دولة فلن يترددوا في قبولها لصعوبة الحصول عليها.


    سوداننا الحبيب الذي خاض أبنائه معارك نارية مع المستعمر وضحوا بدمائهم وأرواحهم حتى أصبح السودان حراً مستقلاً والآن أصبحت هويته في قارعة الطريق الما اشترى إتفرج.

    يا جماعة مزقتوا النسيج الاجتماعي بالواسطة تمنع وتمنح الحقوق والخدمات بطريقة غير نظامية سواء كان الحاصل على هذه الحقوق والخدمات ممن يستحقها أو ممن لا يستحقها، وجعلتونا نغوص في أعماق الجحيم عليكم الله أرحمونا مرة كفاية جوع وفقر و......و..... واوات بالكوم.


    لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك

    [email protected]


  24.  
  25. #13
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    دخلنا نادي الجدود

    10003932_624161794323902_218419790_n.jpg

    أخواني وأخواتي وزملائي وزميلاتي دخلنا ( نادي الجدود) أصبحت اليوم جداً
    حيث رزقت ابنتي الكبرى ضحى وزوجها مصعب آدم عووضة بمولودة أسأل الله أنيجعلها من الصالحات القانتات البارات بوالديها وأن يحفظها من كل شر ومكروه إن شاء الله

  26.  
  27. #14
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    المسرح الإفريقي وحرفية ممثلينا !


    إن فوكس

    المسرح الإفريقي وحرفية ممثلينا !

    بداية المشوار الإفريقي هذا العام شهد وجود أربعة ممثلين للكرة السودانية سقط منهم ثلاثة منذ البداية تسببت فيها اللوائح المعيبة التي تدار بها اللعبة بعد أن سجل فيها نجاحاً نسبياً، فريقا المريخ والهلال ولهما من الخبرة والإمكانات التي تمكنهما من مواصلة المشوار لأنهما الأقوى محلياً بنتائجهما المتواصلة بخانة العطاء بتداول السيادة الكروية التي لم يستطع أحد أن يشاركهما في ذلك التداول الذي يحتاج إلى أدوات لم تتوفر لدى الآخرين،عزز حضورهما الدائم في كل المنافسات القارية، بغض النظر عن التتويج الذي تعيقه بعض المسببات الفنية والإدارية، وان كانت الإدارية هي تغطي السواد الأعظم.

    المريخ كنا نتوقع منه أن يواصل المشوار ولكنه خرج من المنافسة مع الأخرين وبقي فريق الهلال في المنافسة وتأهل إلى دوري المجموعات بصعوبة بعد تعادله مع فريق ليوبارد بالخرطوم بدون أهداف مستفيدأً من تعادله الإيجابي بدوليسي واحتساب الهدف في ارض الخصم بهدفين ليـتأهل إلى دوري الثمانية لعب الحظ وجمعة دوراً كبيراً في التأهل وكاد الفريق الكنغولي الذي فرض شخصيته وسيطرته الكاملة على كل الخطوط مستغلاً الفوضى التكتكية في الفريق الذي ظهر تائها ومفككاً لا يعرف ما يريد، فلا دفاع منظم ولا هجوم مقنع ولاحت للضيوف اكثر من فرصة خطرة وقف لها الحارس المتالق جمعة بالمرصاد وانقذ مرماه من عدة كرات خطرة واهداف محققة.

    لذا يجب على الجهاز الفني لفريق الهلال في المرحلة القادمة ألا يركن إلى الحسابات التقليدية التي تقول الأرض تلعب مع أصحابها ومن هذا المنطلق فالفريق يحتاج إلى تغيير في التكتيك والمنهجية والحوار والقراءة الفنية المتأنية الأخيرة التي بموجبها يستطيع أن يحسم اللقاء بمنطق وعقلانية ولكن تحتاج إلى قراءة جيدة.

    ما يقدمه الفريق محلياً من مستويات تصب بخانة الايجابية محلياً، أما خارجياً لم يكن أداءه مطمئناً حتى التأهل كان بتعثر وكاد الضيوف أن يعصفوا أشرعته وقواربه فلا بد من تقييم الأداء الفني لأداء الفريق وإيجاد العلاج لمشكلة الدفاع والوسط حتى الهجوم الذي كان يعول عليه الفريق كثيراً أصبح من الأزمات التي يعيشها الفريق حتى محلياً وإذا لم تجد الحل الناجع ربما تعصف بالفريق من المنافسة المهمة.

    مهمة الهلال القادمة صعبة ولكنها ليست مستحيلة ولكن قدر المنافسة دائماً لها مقعداً واحداً، كما أن للفرح عنوان أخير ولأن كافة مؤشرات التفوق والحسم متوفرة لكل الفرق الإفريقية ولكن تبقى الكلمة الأخيرة والحاسمة للفرق التي تجيد لغتها وتعرف طلاسمها وتبقى في دواخلنا أن يتوج ممثلنا بالبطولة بغض النظر عن لون الانتماء الذي يذوب في مثل هذه المناسبات التي تطغى عليها كلمة الوطن والفريق يلعب باسم الوطن.
    نتمنى التوفيق لممثل الوطن

    لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك


    [email protected]

  28.  
  29. #15
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    نحن على شفا بورسعيد جديدة !


    إن فوكس


    نحن على شفا بورسعيد جديدة !

    في عصر التقنية والتطور الإعلامي المتسارع تسعى الإتحادات الرياضية للنهوض باللعبة وخاصة كرة القدم اللعبة الجماهيرية الأولى التي تحظى باهتمام كبير من كل الشرائح وتتسابق كل وسائل الإعلام المختلفة لتغطية كل المناسبات الرياضية وأصبحت أدوات الاتصال والتواصل مفتوحة بدون أي قيود بالإضافة إلى القنوات الفضائية التي أستغلها بعض إعلامي ( السبوبه ) لنشر سمومهم والقذف بالأوصاف والكلمات وتحريض الجماهير وتأجيج الكثير من الخلافات.

    نعود للأحداث التي شهدها ملعب إستاد الخرطوم في المباراة الدورية التي جمعت بين فريقي الهلال والأهلي شندي وأدارها الحكم الدولي محمد بلال كركة وانتهت نتيجتها بهدفين نظيفين لصالح الأخير وخلالها قام أحد المشجعين بإلقاء حجر على رأس مساعد الحكم الطريفي يوسف نقل على إثره أثره المستشفى وكانت العناية الإلهية بجانبه وأنقذته من الموت بغض النظر عن إنتماء المشجع أو المتهم لنادي الهلال أو أي ناد فهذا العمل البربري الهمجي بعيداًً عن الرياضة وأهدافها وسيؤدي إلى حدوث فوضى أكبر وكوارث في المستقبل.

    حكم المباراة كركة أخطأ عندما أستأنف اللعب بعد إصابة مساعده وحل الحكم الرابع مكانه كان يجب عليه إيقاف المباراة لأن القانون في كرة القدم أعطى الحكم السلطة التقديرية في اتخاذ ما يراه مناسباً من إجراءات، سواء إيقاف المباراة أو تأجيلها أو إلغاؤها، في حالة حدوث نزول جماهير إلى أرض الملعب أو العصف بالحجارة أو إشعال ألعاب نارية بصورة تحجب الرؤية داخل الملعب أو في حالة عدم وجود أمن في الملعب وذلك حفاظاً على سلامة اللاعبين والحكام والجمهور وإستمرار اللعبة.

    لا نريد أن نحمل حكم المباراة الخطأ كاملاً ولا نريد أن نكون جلادين له ولكن مشاركاً فيه وسنحمل إتحاد كرة القدم والإداريين والإعلام الجزء الأكبر في هذا المشكلة والمشاكل والأزمات التي تحدث بإستمرار حتى وصلت الرياضة إلى هذا المستوى اللاأخلاقي الذي يهدد بعدم إستمرار اللعبة.

    نحن نعاني ولا زلنا نعاني من المؤتمر اللاوطني الذي نشر الفساد والنعرات القبلية والجهوية المرتبطة بالعصبية القبلية والجغرافيا التي أصبحت تتحكم في مصير السودان وحتماً ستنتقل العدوى إلى الرياضة حتى لو كان الشخص ليس له إي إنتماء رياضي لكنه يفعل ذلك انتماءًاً للقبيلة.

    إذا إستمر الحال كما هو عليه سنشهد مذبحة أخرى مثل مذبحة إستاد بورسعيد التي راح ضحيتها أكثر من 73 قتيلا من شباب مصر خلال مباراة الأهلي والمصري البورسعيدي في منافسات الدوري الممتاز المصري عام 2012 ولذا يجب أن تكون العقوبات رادعة من المسؤولين ضد أي فريق يقوم أنصاره بتصرفات غير رياضية لتخليص الساحة الرياضية من وضعها الراهن وبالشكل الذي يتماشى مع مفهوم الروح الرياضية والتنافس الشريف البعيد عن المشاحنات والمكايدات وإلقاء الاتهامات بين أهل القبيلة الرياضية.

    يجب على إتحاد كرة القدم إنشاء وحدة خاصة بأمن وسلامة المنشآت الرياضية تنفيذاًً لتعليمات وشروط الاتحاد الدولي لكرة القدم التي تحث الاتحادات التي تتبع له على استكمال إجراءات الأمن والسلامة في المنشآت الرياضية منعاً لأي كوارث أو خروج عن الروح الرياضية من بعض الجماهير المتفلتة تؤدي إلى إيقاف النشاط.

    لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك

    [email protected]

  30.  
  31. #16
    عضو جديد
    Array
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    القسم الاول
    المشاركات
    27

    الف مبروك ربنا يحفظها

  32.  
  33. #17
    عضو مجتهد
    Array الصورة الرمزية wadyousif
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    ودمدني
    المشاركات
    138

    السلام عليكم ورحمة الله

    الف الف مبروك وربنا يحفظها

  34.  
  35. #18
    عضو مجتهد
    Array الصورة الرمزية wadyousif
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    ودمدني
    المشاركات
    138

    استاذي نجيب تحية واحتراما ، اوافقك الراي اصبح وسطنا الكروي غريبا مريبا نسأل الله اللطف والسلامة ،،

  36.  
  37. #19
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر الريح يوسف مشاهدة المشاركة
    الف مبروك ربنا يحفظها
    الله يبارك فيك ياسر

  38.  
  39. #20
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wadyousif مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله

    الف الف مبروك وربنا يحفظها
    الله يبارك فيك ود يوسف

    النادي مفتوح للأعضاء

  40.  
  41. #21
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    لن نرقص يا آغا .. ما هكذا الإعتذار

    إن فوكس

    لن نرقص يا آغا .. ما هكذا الإعتذار


    برنامج صدى الملاعب الذي تقدمه قناة
    MBC الفضائية يومياً ، لا شك أنه برنامج ناجح وله جمهور كبير ولكن المذيع الذي يقدمه المدعو مصطفى الآغا الذي ليس له أي علاقة بكرة القدم ، فهو دائماً ما يخرج عن قواعد وأدبيات وأخلاق الإعلام بالإضافة إلى ثقل دمه ،حسب تقديري.

    الموضوع الذي أريد أن أتناوله يتعلق بالشاب السوداني عمر مصطفى ، الذي يقطن مدينة ود مدني، الفائز بمسابقة الحلم الذي تقدمه القناة يومياً على الهواء مباشرة خلال برنامج صدى الملاعب الذي يقدمه الأغا. فقد أمتعص وعبر عن حنقه وغضبه بتمزيق ورقة البرنامج بطريقة تفتقد إلى ثقافة التعامل مع المواقف المفاجئة وهو على الهواء مباشرة عندما لم يتفاعل الفائز ووالده ويرقصا ويغنيا ويزغردا كما يفعل مع مقدم البرنامج بعض الفائزين والفنانين والفنانات (والراقصات)

    الفائز شارك في المسابقة بحر ماله والحظ كان معه وكسب الجائزة ، وقال لمقدم البرنامج شكراً جزيلاً فهذا يكفي . فكل شخص له طريقته التي يعبر بها عن الفرح في الملاعب الرياضية وفي المناسبات والأفراح وغيرها. فنحن السودانيين نعرف الفرح والرقص والزغاريد بإحتشام له معايير محددة بعيداً عن الإثارة والابتذال وإطلاق الزغاريد. هل الفائز ارتكب جرماً عندما عبر عن فرحته بكلمة شكراً جزيلا ، لو كان يوجد شرط في المسابقة ينص على أن يرقص الفائز عشرة بلدي ويزغرد ويهلل لحجبت الجائزة عن الشاب عمر.

    نحن السودانيين لا نعرف الرقص وهز الوسط والدهنسة والتطبيل وموروثاتنا الأدبية والأخلاقية لا تعرف هذه اللغة . ولقد شاهدنا في البرنامج الذي تقدمه إستضافتك بعض من الفنانات والراقصات خلال المناسبات الرياضية وكأن البرنامج ملهى ليلي ومعظم ضيوف البرنامج هم أصدقاء له وغير معروفين ونادراً ما يستضيف النجوم والمشاهير لأن أجرهم مكلف.

    أيها الآغا لا داعي للعجرفة والغطرسة والتعامل بكبرياء مع المشاركين في المسابقات الذين يدفعون لكم مبالغ كبيرة من خلال الإعلانات والإتصالات والرسائل القصيرة sms التي تدر عليكم أرباحاً بالملايين فإستمرار البرنامج يتوقف على مشاركة الجمهور وبعزوف الجمهور عن المشاركة في البرنامج يكون البرنامج ( ذهب مع الريح )

    وهنا نقول للآغا أنت مذيع في هذه القناة ويحب عليك أن تتعامل بكل ذوق مع المشاركين في كل المسابقات التي تنظمها القناة تذكر أنك تمثل مؤسسة إعلامية كبيرة فإن استخدام آداب الحديث مهمة جداً للحفاظ على مستوى معين من الاحترافية ورسم انطباع إيجابي عنك وعن المكان الذي تعمل فيه وهنا نقول للقائمين على أمر هذه القناة يجب عليكم أن تعرفوا أن الشعب السوداني رغم الظروف الصعبة التي يعاني منها حالياً لديه كبرياء وكرامة وعزة نفس ولذا يجب عليكم محاسبة مذيعكم على التصرف غير المقبول إطلاقاً

    إعتذار الآغا للشعب السوداني بهذه الطريقة ضعيف وغير مقبول ولا يليق بما فعله وإذا قيل العذر أقبح من الذنب، فإن هذا الاعتذار ليس قبيحاً وحسب بل ينم عن سوء نية مقصودة فيجب أن يكون الإعتذار من خلال البرنامج الذي قدم فيه فاصل من الإستهتار والإستخفاف بالشعب السوداني الأبي الكريم.

    وختاماً لا يسعني إلا أن أقول ( إذا لدغت الحشرة الجواد الأصيل تبقى الحشرة حشرة
    ويبقى الجواد أصيلاً)


    لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك


    [email protected]

    التعديل الأخير تم بواسطة نجيب عبدالرحيم ; 17-04-2014 الساعة 11:25 PM
  42.  
  43. #22
    عضو برونزي
    Array الصورة الرمزية نجيب عبدالرحيم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    937

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wadyousif مشاهدة المشاركة
    استاذي نجيب تحية واحتراما ، اوافقك الراي اصبح وسطنا الكروي غريبا مريبا نسأل الله اللطف والسلامة ،،
    اللهم آمين

  44.  
  45. #23
    المشرف العام والمدير الفني
    Array الصورة الرمزية ahmed algam
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الدولة
    ودمدني- القسم الاول
    المشاركات
    40,711

    الأغا.. زلة «الحلم» ودفاع جريح...!

    مطلق العنزي2014/04/18 - 03:00:00


    شاهدت مثل كثيرين، أداء زميلنا القدير مصطفى الأغا، في برنامج «الحلم» الذي يقدمه في قناة «أم بي سي». ففي حلقة السوداني عمر مصطفى الحسن، الفائز بجائزة الحلم، أطلق الأغا عبارات تهكمية ساخرة، وودع ضيفه باستخفاف لا يليق بمهنية الأغا وكفاءته وخبرته الصحفية الإعلامية الطويلة، خاصة أن الفائز السوداني شاب بسيط ووالده يبدو أكثر بساطة، وكان يتعين على الأغا ألا يتصرف وكأن كل مشاهديه خريجو جامعات ومن صفوف الياقات البيضاء في وول ستريت أو ينتظرونه بالطبل والزمر والاحتفاءات.
    وقد تأثرت أسفاً، لأن السودانيين بعمومهم، يتميزون عن كل العرب الآخرين بأنهم قوم أكثر كياسة ولطافة وودودون. ولا أعتذر عن انحيازي إلى مجمل السودانيين حيثما حلوا، وشهادتي لهم مجروحة جريحة. كما أنني أنحاز إلى البسطاء، ذوي السجايا، الذين لا يجيدون مهارات العلاقات العامة ولا التحذلق ولا هندسات الأضواء.
    الأغا تصرف وكأنه متفضل على الشاب عمر الحسن وعلى والده، على الرغم من أن فوز الشاب السوداني هو «حق» بلا منة، ولا استجداء ولا سخرية، إذ أنه «زبون» للجائزة، دفع ثمنها مقدماً، باتصالات «كثيرة» أجراها الشاب. وكان يجب أن يحظى بكل أدبيات الاحترام منذ التواصل معه حتى التوديع وبعد التوديع، مثلما يعامل أي «زبون» في المؤسسات التجارية العريقة ذات المبادئ المهنية وقواعد التواصل.
    ثم أن الأغا سخر من كون الفائز نائماً أو أنه تحت تأثير النوم ولم يتجاوب بأسلوب مشوق مع خبر فوزه ولم يضف أية «مؤثرات» عاطفية ولم يستجب لتحريضه على إحداث «أجواء» احتفالية.
    وواضح أن برنامج الحلم قد أجرى الاتصال بـ«الزبون» في وقت غير مناسب، وليست تلك خطيئة الشاب عمر الحسن ولا والده المسن.
    وأعلم أن هذا العتب الأخوي للأغا لا يرضي «فتى المملكتين» زميلنا الفاتن عيسى الجوكم، نظراً لأن الجوكم، كما يبدو، «آغي» الهوى و«ام بي سي» المشرب، وهو لهما «غضوب حليم حين يطلب حلمه» (كما تقول ليلى الأخيلية)، خاصة أنه أحد شهود «الحادث» في الاستديو، وأعربت له شفوياً عن أسفي.
    وأنا أعتب على الأغا لأنه ليس من الإعلاميين (والإعلاميات) الفارغين الذين وجدوا أنفسهم بالصدفة، وبلا مناسبة وبلا مؤهلات، في منابر الفضائيات أو في غرف الأخبار في الصحف، يكيلون كل يوم للمشاهدين والقراء من غثائهم وتهوراتهم وضحالاتهم المهنية، فهؤلاء لا عتب عليهم ولا ملامة ولا حتى مسؤولية. «وليسَ للدَّهْرِ مَعْتَبُ» (كما يقول الغطمش الضبي).
    الأغا يستحق العتب؛ لأنه رجل مهني يتمتع بخبرة طويلة يعز علينا أن يرتكب خطأ مثل الذي حدث. لأن الأغا، بتاريخه الطويل، مدرسة إعلامية يتعين أن تجعل كل كلمة تبدر منه «درساً» للإعلاميين الجدد، وأيضاً كل حركة وتعليق.

  46.  
  47. #24
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,759

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب عبدالرحيم مشاهدة المشاركة
    إن فوكس

    لن نرقص يا آغا .. ما هكذا الإعتذار

    .. فهو دائماً ما يخرج عن قواعد وأدبيات وأخلاق الإعلام بالإضافة إلى ثقل دمه ،حسب تقديري.

    وختاماً لا يسعني إلا أن أقول ( إذا لدغت الحشرة الجواد الأصيل تبقى الحشرة حشرة
    ويبقى الجواد أصيلاً)



    [email protected]
    إن تقدييرك صائب و في مكانه يا أستاذ نجيب.. وذاك اعتذار كذر الرماد في العيون و لا تعجب لقوم باعوا أرضيهم و عرضهم
    و صعدوا تلك المنابر الهابطة يتباجحون على خلق الله و يسخرون من ظلهم..
    يحكى في كليلة و دمنة أن خروفاً شليقاً لقي حماراً بسيطاً مغلوباً على أمره فراح يفرغ على هامته كل ما في جوفه من هواء
    ساخن و يكيل له عبارات التهكم و السخرية من حاله المائل مع بني الإنسان،بأنه يظل يحمل أثقالهم وأثقالاً مع أثقالهم إلى
    بلد لم يكونوا بالغيه إلا بشق الأنفس .. و هو مع كل ذلك لم و لن يلقى منهم إلا حشفاً و سوء كيلٍ.
    نظر إليه الحمار ببرود كبرود الصقيع ثم رد عليه بعبارة واحدة
    :" المهم أنني عايش"!! في إشارة واضحة إلى أن الخراف مهما
    ما بلغت من فصاحة و لماضة فلن تغني عنها شيئاً أمام سكين الجزار ذبحاً من الأضان للأضان.
    فما أشبه بهذا بحا لنا مع بعض العرب المستعربة .. و بالذات من نحلة ذاك الأغا المتحزلق!!

    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  48.  
  49. #25
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,759

    وأما نظرية الخمول و الكسل هذه فتهمة صارت ملزوقة لينا من الإسوا و الما يسوا .. فرية قديمة دأبت مخابرات مجاورة على إطلاقها منذ عقود ،
    ثم جلعت تنفخ فيها الكثير من الكذب و تثير حولها النكت و المساخر و تضخ الكثير من القول الهابط..يعني بقينا معروفين كحيانين و التثاقل
    و التثاؤب موارك مسجلة باسمنا على تسعة درجات من مقياس ريختر في سجل غينص للارقام القياسية و هي مرتبطة بانتاج الفول السوداني
    و حباته المنومة كما يزعم هؤلاء! كيف لا و هي غذاء كامل الدسم لملكة ذباب التسي تسي، و التي بالمناسبة، لو لم يكن لها و لا فائدة واحدة
    فيكفيها شرفاً أنها صرفت عنا السير/ بلفور بوعوده التاريخية الكاذبة اللعينة من أجل أيجاد وطن رايح لشتات الصها
    نة
    ياخ ديل لدرجة المؤذن السوداني ما سابوه في حاله حينما سقط المايكرفون من يده قيل أنه بدل أن يرفعه انبطح معه ليرفع الأذان من خلاله ،
    لكي يواصل جرها نومة على بال ما يجي و قت الإقامة.
    حتى أنه قيل أننا لم نخرج في مهازل ما يسمى بثورات الربيع العربي الكاذب ،
    و ذلك نسبة لعدم قدرتنا أصلا للتظاهر سيراً على الأقدام ولو لبضعة أمتار و لكن نقول :
    كفى الله المؤمنين القتال و رب ضارة نافعة على أية حال.

    التعديل الأخير تم بواسطة aabersabeel ; 20-06-2015 الساعة 12:21 PM
    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
by boussaid