النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: لِسِانُ تِمْسَاحٍ مَلْطُوشٌ و قد عُثِرَ عليه بِحَوْزَةِ كَلْبٍ يَلْهَثُ

     
  1. #1
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,788

    لِسِانُ تِمْسَاحٍ مَلْطُوشٌ و قد عُثِرَ عليه بِحَوْزَةِ كَلْبٍ يَلْهَثُ

    [} لعمري إن عبق أنفاس كل من يقرؤنا بجوارنا
    ليدفعنا دفعاً بقوة حصانٍ رباعيةٍ نحو رحابات الأماني السندسية؛
    و كأني بمن يحاول جاهداً ليستنبط من تهاويمي هنا و هناك ، شَعَاعَاتٍ
    ذات أبعاد خماسية لا ترى بالعين المجردة ؛ لنقول: "إنو المال السايب بيعلم السرقة"

    [} خاصةً و أن ثَمَّةَ لسانُ تمساحٍ وجدوه ملطوشاً؛ و قد عُثِرَ عليه بحوزة كلبٍ
    يَلْهَثُ و يحاول عَبَثَاً حشره بين فگيه و هما لا يسعانه لا طولاً و لا عرضاً.مثلَما أن
    "لكل فولةٍ مخستگةٍ كيالٌ أعورُ" و " لكل ساقطةٍ لاقطةٌ" و "الطيورُ على أشكالها تقعُ"

    [} حشودٌ من الأمثال الشعبية السائرة من هنا و هناك على هذه الشاكلة
    تتقافذ إلى ذهني كلما مررتُ بموقف يجسدها تماماً ن على جدار الزمن.

    # خصوصاً إنو نحن بقى الرايح لينا في الموية كتير، و ما يدي الدرب في زمانٍ تشابكت علينا فيه
    الأفكار و تشابهت علينا فيه العجول و الأبقار ؛فمشينا نفتح خشوم التماسيح , بحثاً عن لسانٍ لتمساحٍ
    مسروقٍ؛ و تَمَّ ضبطُه لاحقا بحوزة كلبٍ يلهثُ ؛ و حقائق شتى ، ضائعة في زحام المتناقضات.

    ¶ فكل ما يقال و يُفْتَى به تجد أن له أذناً صاغية تسمع؛ و جِهَاتٌ مسؤولةٌ و غير مسؤولةٍ
    تنفذ و سلوك (دلدماسية) و غير دبلوماسية تنافح و تنبح كنبيح الكلب(على ضنبه).
    []-------------(((())))-----------[]
    [} فكلما وجدتُ شيخاً متعصباً في فقهه, متشدداً متزمتا في رأيه, متجهماً بقسمات وجهه,
    لا يفِرُّ بسمةً و لا يفك تكشيرةً؛ و حسبتُ أن لا حظ له من نساء الدنيا (بس، راجي الحور العين).
    لكنني أفاجاً على العكس بأن لهذا الصنف بالذات منهن مثنى، فثلاث و رباع. كما له مآرب أخرى
    في أخريات. و هناك وليان أمورٍ متعلقون بأمثلا هؤلاء للنخاعات؛ و فتياتٌ بهم حالماتٌ، و لشوشتهن
    غارقاتٌ ؛ وأمهاتهن لأكف الضراعة رافعاتٌ (إنو يا رب السماوات و يا مقيل العثرات تفك
    ساجور بناتنا البايرات وتسخر لكل واحدة ، عريس شرطن يكون لِبِّيس ، و من هيعة التدريس)!!
    [](فيا لسبحان الله)
    []-------------(((()))-----------[]

    # و أما عيال ميگي ، فيقال عنهم شباب متشبهون، يسبلون شعورهم إلى أنصاف ظهورهم و هم يُحَّلون
    من أساور من ذهبٍ ؛و يلبسون ثياباً مًلُساً من سندسٍ و إستبرقٍ حتى(ضحك الشيب منهم و الشباب معاً) ،
    و لكنني أفاجأ بالفتيات يلاحقن أمثال هؤلاء في الطرقات؛ و يمشين وراءهم في دهاليز الأسواق و المولات؛
    ربما لقناعة لديهن بأن الطيور على أشكالها تقع! (فيا سبحان الله)
    []-----------((()))---------]
    #أما هذا فيقال عنه رجل فظً غليظ القلب مع النساء بحيث:لا يأبه بمن تنظر إلية و يمتهن من يتوددن إليه.
    فقلت في نفسي:لا بد أن ينفضَّ سامرهن من حوله! لكنني كثيراً ما أفاجأ بأن كثيراتٍ منهن يفهمن مبدأ
    قوامة (الرجال على النساء) بمعنى أن الكلب لا بد و أن يتودد لخانقه. (فيا لسبحان الله)..
    []----------((()))--------[]
    [} و هنا ،رجل مهمل لنفسه منهمك في جمع الدنيا، لمستقبل لا ناقةَ له فيه و لا بعير.
    و لكأنه(متل إبل الرحيل، شايلة السُقا و عطشانة). فهو فاقدٌ الأهلية لأدني مقومات
    الجاذبية لدى أية أنثى ، اللهم عدا واحدة لعلهاترى فيه عصامياً، ثم تقرر العيش في
    كنفه، فقط بمنطق أن تنعم بخيره مع شريك آخر لحياتها ، غيره! (فيا سبحان الله)
    []-------------((())))-----------[]
    [} و هذا رجلٌ هِلِهْلِيٌّ يرتعد خوفاً من ظله ؛ فلا كلمةَ له بين أقرانه، يستحيِي حين
    يجادل ؛و يتصبب عرقاًحين يطالب .فقلت لن تقبل امرأةٌ برجلٍ طريرٍ و لكن إذا بمن
    يجدن فيه ضالتهن ، لا لكون في أثوابه أسدٌ هصورٌ، و لكن لكي تؤول العصمة بيدها،
    ليخلو لها الجو و تحيا حياتها حرةً؛ فتبيض و تصفر !! (فيا سبحان الله)
    []-------------(((())))-----------]
    [} حتى إنني صرتُ مُضْطَراً لمسايرة قولهم إن :لكل ساقطة لاقطة بمفهوم عصري متجدد جداً!!
    من هنا فلا بد لكل حالم أن يقيض له الله فتاة أحلامه إن عاجلاً أم آجلاً على بساط من حرير .
    (بمشيئة العلي القدير) .

    [] أنا لم أتبدل. كل ما في الأمر هنالك، أنني ترفعْتُ قليلاً عن كثيرٍ .
    حين تبينت أن لا شيء يستحق عناء الانحناء تواضعاً,,,,
    ود الأصيــــــلAabersabeel

    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  2.  
  3. #2
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية aabersabeel
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2,788

    مرحبتين حباب الحسن ود فرح
    نحنا بصراحة كنا من الحرس القديم هنا
    ذهبنا في استراحة محارب ، ثم ها قد عدنا
    و ليت العود يكون أحمد. و لم نتغير و لكن ،من سنن و
    و قوانين هذه الحياة أن تتبدل بوتيرة متلاحقةٍ ؛ و صار الآن،
    غالباً عليها بعبع الملاوزة من مجر الحبل ، للضاق قرصة الدبيب .
    فهناك سحابة صيف( Cloudflare)، كلما تنزل لك موضوع أو رد
    تتلفت يمين و يسار، لا تنزل لك طابوقة على هامتك، متل النصيبة .
    عموماً كدي هاك التلحيقة دي قبال ما ينط لينا واحد ، نتهكر.

    واحد من المغتربين ( المعطربين). نازل
    إجازة كرت كرتونة.رافع القزاز شديد . يوم
    مشى لبتاع البقالة سعلو قاللو:
    - يا حاج، عندك جبنة دويم بالله ؟!
    - عمك( شامُّو أصلاً): أيوة، داير منها كم؟؛
    - كدي افتح لينا الصفيحة، ورينا و أدينا النضوقا؟!
    - عمك شاللو حتة بطرف السكين كدي قدرفسحة الجاهل،
    مداها ليو بي آخر نَفس و معاها كمان حدرة ً حــــأرة كدي
    - صاحبنا قعد يتلمض فيها بي صرة وش كدي و قاللو. يعني،
    معتتة شوية، علا ما بطالة. كدي أدينا منها بي جنيهين!
    - قام عمك من نفخة الزهج ، لامن داير يشلخوبالسكين:
    (ديل ناس وحاتي تشمها) :اسمع اللخو ، إتا راميك جمل؟!
    الضوقناك ياها دي براها بي خمسين ألف. أها عاد
    شايف كيف يا ود الشريف برضو تقول لي
    (ركوع القعوبات و الرفع منو)؟!!

    و بَعْضُ النُّفُوسِ ** كبَعِضِ الشَّجَـرْ
    جَمِيــــلُ القَـــوامِ ** رَدِيْءُ الثــَّــمَرْ
    وَ َسبْرُ النُّفُوسِ *** كَصم الحجارة
    فَمِنْهَا كَرِيْمُ نَّفِيْسُ وً جلمود صخـرْ
    و َكَمْ مِّنْ ضَرِيْرٍ كَفِيْفٍ بَصِيْرُ الْفُؤَادِ
    و كَمْ مِّنْ فُؤَادٍ غَرِيْرٍ كَفِيْفُ الْبَصَـرْ
  4.  
  5. #3
    فخر المنتديات
    Array
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    مارنجان
    المشاركات
    4,333

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aabersabeel مشاهدة المشاركة
    [} لعمري إن عبق أنفاس كل من يقرؤنا بجوارنا
    ليدفعنا دفعاً بقوة حصانٍ رباعيةٍ نحو رحابات الأماني السندسية؛
    و كأني بمن يحاول جاهداً ليستنبط من تهاويمي هنا و هناك ، شَعَاعَاتٍ
    ذات أبعاد خماسية لا ترى بالعين المجردة ؛ لنقول: "إنو المال السايب بيعلم السرقة"

    [} خاصةً و أن ثَمَّةَ لسانُ تمساحٍ وجدوه ملطوشاً؛ و قد عُثِرَ عليه بحوزة كلبٍ
    يَلْهَثُ و يحاول عَبَثَاً حشره بين فگيه و هما لا يسعانه لا طولاً و لا عرضاً.مثلَما أن
    "لكل فولةٍ مخستگةٍ كيالٌ أعورُ" و " لكل ساقطةٍ لاقطةٌ" و "الطيورُ على أشكالها تقعُ"
    ود الأصيــــــلAabersabeel
    هههههههههه
    يا عابر سبيل اما مشتاقون ياخ
    اول شي ما جابني الطريق والله
    ولكن كل ما الواحد كده نفسو تصفى شوية بجي متلب بي جاي
    عشان يكتحل بجميل الحرف وصدق الأخاء
    وزي ما قال المغني غيب وتعال تلقانا نحن يا نا نحن
    وقد وجدتك اكثر نضارة
    وارق حرفا
    واقوى شكيمة
    واوفر وفاءا لمكان كان لنا البيت والمدرسة
    أعطانا وما بخل
    وعلمنا ولم يزل
    وكأني بحاستك السابعه
    وحدسك الفني
    تستشعر انفاسنا تتلاحق خلف حروفك
    وعيوننا تلهث
    ولا عتب على من يجهد نفسة لكي يزرع جمال حرفك في فضاءات اخرى
    فهي جديرة بالإنتشار
    فزارع الورد لا يمكنه حبس رائحته
    ولعمري لرحيق زهرك عطر دواخلنا
    عابر يا اخوي
    مشتاقون ياخ
    كدي تعال لي ياخ
    اياني قاعد ليك هنا

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
by boussaid